• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

القافلة الوردية تفحص 454 رجلاً وامرأة مجاناً في يومها الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 04 فبراير 2013

الشارقة (وام)- قطعت مسيرة فرسان القافلة الوردية السنوية، التي تجوب أرجاء الإمارات على ظهور الخيل، ترافقها العيادات المتنقلة لنشر الوعي حول مرض سرطان الثدي، مسافة 32 كم، “من نادي الفروسية بالشارقة إلى مدينة الذيد”، أمس، في أول أيام المسيرة التي تستمر 10 أيام.

وشهدت عيادات القافلة الوردية في مستشفى كلباء ومركز المليحة الصحي، خلال اليوم الأول، إقبالاً كبيراً من قبل المواطنين والمقيمين لإجراء الفحوص المجانية للكشف عن مرض سرطان الثدي.

وفاقت أعداد المسجلين للفحوص الأرقام المتوقعة، في اليوم الأول، من مسيرة القافلة الوردية، ليصل عدد من تم فحصهم إلى 454 شخصاً، منهم 356 من النساء، و98 رجلاً، في حين وصل عدد المواطنين الذين تم فحصهم في اليوم الأول 239 مواطناً، مقابل 215 من الوافدين.

وأعربت أميرة بن كرم، رئيسة مجلس الأمناء، والعضو المؤسس لجمعية أصدقاء مرضى السرطان الخيرية، عن سعادتها بنتائج اليوم الأول لمسيرة فرسان القافلة الوردية الثالثة، وقالت الدكتورة سوسن الماضي، الأمين العام لجمعية أصدقاء مرضى السرطان الخيرية، رئيسة اللجنة الطبية والتوعوية في القافلة الوردية، إن اللجنة الطبية حرصت على اختيار أعضاء الكادر الطبي بعناية بالغة لتضم نخبة من أفضل الاختصاصيين والفنيين من الكوادر الصحية العاملة في الدولة، وتم إخضاعهم لتدريبات خاصة، بالتعاون مع مستشفى الجامعة بالشارقة، قبل بدء المسيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا