• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

ماذا أصاب الدبلوماسيين الأميركيين في كوبا؟!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 فبراير 2018

فيلادلفيا (د ب أ)

ظلت الأعراض العصبية التي أصابت دبلوماسيين أمريكيين في كوبا بشكل مفاجئ غامضة حتى بعد خضوعها للبحث التفصيلي من قبل الخبراء المعنيين.  

فهل كانت تلك الأعراض الأعراض المرضية هجوماً بسلاح صوتي؟ أم سلاح كيمياوي؟ أم كانت ذهاناً جماعياً؟

أوضح باحثو جامعة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا الأميركية أن الأعراض التي أصابت هؤلاء الدبلوماسيين أقرب في الشبه مع أعراض الإصابة بارتجاج بالمخ مع فارق أنه لم يسبق هذه الأعراض إصابة المريض بارتجاج وذلك حسبما بين الباحثون في دراستهم التي نشروا نتائجها اليوم الاثنين في مجلة "JAMA" المتخصصة.

وبين الباحثون أن معظم المصابين بهذه الأعراض سمعوا أصواتا نافذة وهو ما أثار تكهنات عن استهدافهم بهجوم.

وقعت أول حادثة من هذا النوع أواخر ديسمبر عام 2016 وكان آخر حادث معروف في أغسطس 2017.

ذكر 18 من إجمالي 21 موظفاً أميركياً أصيب بهذه الأعراض أنهم سمعوا في البداية صوتاً مرتفعاً وأن من بين الأعراض التي أصابتهم الشعور بدوار وصداع ومشاكل في التركيز واضطرابات في الذاكرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا