• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

عن فئة المطارات التي تستوعب 10 - 30 مليون مسافر

«أبوظبي الدولي» يحصد جائزة مطار العام من مجلة «إير ترانسبورت نيوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت مطارات أبوظبي نيل مطار أبوظبي الدولي لقب «مطار العام» عن فئة المطارات التي تستوعب 10 - 30 مليون مسافر، من مجلة «إير ترانسبورت نيوز»، وذلك في حفل الجوائز الذي أقامته المجلة في سالزبورج- النمسا.

وتعليقاً على الجائزة، صرح معالي علي ماجد المنصوري، رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي: «نفتخر لحصولنا على هذه الجائزة التي تعد دليلاً واضحاً على مستوى جودة الخدمات التي يقدمها مطار أبوظبي الدولي للمسافرين الذين صوتوا لنا كأفضل مطار ضمن هذه الفئة. كما أنه لا يمكننا أن نحصل على هذه الجائزة من دون العمل الدؤوب لطاقم أفراد فريق عمل مطار أبوظبي الدولي، فلولا جهودهم لما توجنا بهذا اللقب ولا استطعنا أن نحقق هذا الإنجاز المرموق». ولهذه الجائزة مجموعة من المعايير، حيث تم قياس المطارات في مستوى التعاون مع شركات الطيران والمسافرين، والتنظيم والابتكار، مع الأخذ في عين الاعتبار الأداء المالي، ومبادرات المسؤولية المجتمعية للعام الفائت.

ويشار إلى أن مطار أبوظبي الدولي حقق أرقاماً قياسيةً في أعداد المسافرين في العام 2015 تجاوزت 23 مليون مسافر، ما يمثل زيادة بنسبة 17.2% مقارنة مع العام 2014، وتحقيق السوق الحرة في مطار أبوظبي الدولي مبيعات قياسية في العام 2015 بقيمة بلغت 1.5 مليار درهم إماراتي، من خلال متاجر التجزئة والمطاعم والمقاهي وقطاع الخدمات والأعمال.

كما حصل في فبراير الماضي على شهادة نظام الإدارة الآيزو 22301 لإدارة استمرارية الأعمال، والتي تعتبر بمثابة معيار معترف به عالمياً لأفضل الممارسات في مجال إدارة استمرارية الأعمال، والذي يعتبر دليلاً على تطبيق مطارات أبوظبي آليات تضمن استمرارية العمليات في حال وقوع أي اضطرابات أو حوادث.

ويعد مطار أبوظبي الدولي الوحيد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ومن بين مجموعة محدودة من المطارات حول العالم، الذي يستضيف مركز التخليص المسبق لإجراءات السفر إلى الولايات المتحدة الأميركية، متيحاً إمكانية استكمال إجراءات الهجرة والجوازات والجمارك والتدقيق الأمني قبل الوصول إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وأضاف معالي المنصوري: «إن رؤيتنا تتمثل في أن نكون مجموعة المطارات الرائدة على مستوى العالم، وبالتالي فإن كافة جهودنا مصممة على تحقيق ذلك. وأنا فخورٌ جداً بعملنا الجماعي الذي أتى بهذه النتائج المميزة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا