• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الإمارات والفجيرة.. «الهروب إلى الأمام»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 فبراير 2015

علي شويرب (رأس الخيمة)

تدب الحياة من جديد في ستاد الإمارات، عندما يستضيف لقاء «الصقور» والفجيرة في انطلاقة الدور الثاني لدوري الخليج العربي، في ظل طموحات كبيرة من الفريقين اللذين يسعيان لتحقيقها، من خلال الابتعاد عن دوامة الصراع، من أجل البقاء، إلى البحث عن مركز في المنطقة الدافئة، خاصة أن المنافسة قوية بينهما مع فارق النقطتين اللتين تفصلهما، ويحتل «الأخضر» المركز التاسع برصيد 14 نقطة، و«الأحمر» المركز الحادي عشر وله 12 نقطة، لذلك فإن صاحب الأرض يحاول تأكيد التفوق على ضيفه، وتكرار سيناريو الدور الأول عندما فاز بهدف، بينما يبحث الفجيرة عن رد الاعتبار من الخسارة.

واستعد الفريقان جيداً لاستئناف الدوري، برغبة البداية القوية، لتكون دافعا ًلهما في السير بخطوات إيجابية لبلوغ طموحهما، ويدخل الإمارات المباراة بوضعية جديدة وثقة كبيرة، ويأمل في الفوز، من خلال استغلال المقومات المتوافرة لديه من سلاحي الأرض والجمهور والمعنويات العالية في حصد الثلاث نقاط كاملة، خاصة بعد أن أعاد ترتيب أوراقه في الفترة الماضية، بدعم خط هجومه بالبرازيلي ألكسندرو الذي حل بديلاً للأرجنتيني هيريرا، حيث يضع مواطنه المدرب كاميلي آمالاً كبيرة على اللاعب في استغلال قدراته على هز شباك المنافس، خاصة أنه من رشح اللاعب، على ضوء معرفته السابقة به.

ويشارك رودريجو لاعباً آسيوياً، نظراً لتأخر التعاقد مع الكوري الجنوبي جين هو شينو، اكتفى الإمارات بمعسكر داخلي لمدة أسبوع وخاض تجربتين مع العربي الكويتي وتشونبوك الكوري وخسرهما 3 - 2 و3 - 6، على التوالي، عالج من خلالهما المدرب بعض الثغرات واطمأن في الوقت نفسه على التغييرات الطفيفة التي أحدثها في بعض المراكز، بهدف زيادة فاعلية خطوط الفريق، مما يعطي التفاؤل بتحقيق الفوز اليوم.

وعلى الجانب الآخر، اختلفت أمور عديدة في الفجيرة، بعد تولي التشيكي إيفان هاشيك قيادة الفريق في آخر جولتين، من الدور الأول، ورغم أن الوقت لم يسعفه لإجراء تغييرات في طريقة اللعب، إلا أنه استغل توقف الدوري، بإقامة معسكر خارجي للفريق في تركيا لمدة 21 يوماً لزيادة الانسجام، والتعرف على إمكانيات اللاعبين بشكل أكبر، كما نجح الفجيرة بتدعيم صفوفه، بضم عبدالله مال الله من الوصل، ووليد اليماحي القادم من بني ياس، ولم تتضح الرؤية حول وجود الجزائري بوقره ضمن التشكيلة، بعد انتهاء مشاركته مع منتخب بلاده في كأس أمم أفريقيا، ولكن الفريق يملك بقية الأجانب، وهم حسن معتوق وحسان يبده وأبو بكر سانجو.

إنفو جراف لاعب الإمارات ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا