• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فييرا يقلب في أوراق اللقاء:

الأطراف الحل السحري لتسجيل الأهداف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 مارس 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

أكد البرازيلي جورفان فييرا، أن عودة علي مبخوت إلى حسابات «الأبيض» ستثري حظوظ الفريق في الفوز، خاصة في ظل التفاهم والتجانس الكبير بينه وبين عمر عبدالرحمن، وأحمد خليل، وأنها ستقلل كثيراً من حدة غياب الثلاثي إسماعيل الحمادي، وماجد حسن، وحبيب الفردان، خصوصاً إسماعيل الحمادي، لأن أسلوب علي مبخوت يتميز بالسرعة والتحرك السليم من دون الكرة لاقتحام المساحات، مما يعوض غياب السرعة التي يتميز بها أداء الحمادي، والتي نتج عنها الهدف الأول في مباراة فلسطين، نتيجة التبادل السريع للكرة بمهارة عالية مع أحمد خليل.

وقال فييرا في قراءته الفنية لمباراة «الأبيض» و«الأخضر» اليوم: أعتقد أن أحمد برمان هو البديل المثالي لماجد حسن في الوسط، وأن من الوارد بالطبع الاستفادة من خميس إسماعيل، لأننا اعتدنا على وجوده مع مهدي علي لأنه منفذ جيد لتعليماته الفنية، خاصة في مهمة إفساد الخدمات، لكن أرى أن برمان هو أفضل إضافة لدوري الخليج العربي في موقعه خلال الموسم الجاري، وأنه جدير بالقيام بأي مهمة تسند إليه، ولاحظت أنه، سواء مع العين أو المنتخب الأولمبي أو الأول يتم اللجوء إليه، والاعتماد عليه في اللحظات الصعبة، وينجح في كل المرات، ويقدم ما هو مطلوب.

وعن سيناريو المباراة المتوقع يقول فييرا: «الأبيض» سيبدأ المباراة مهاجماً، وسيظل كذلك حتى يسجل الهدف على الأفل، وفي المقابل يلعب «الأخضر» متحفظاً، وفي حالة تلقيه هدفاً سيتقدم للتعادل، وأعتقد أن تسجيل هدف مبكر للإمارات سيجعل المباراة أكثر سهولة، لكن لا أعتقد أن التسجيل في «الأخضر» سيكون سهلاً في حد ذاته، لأنه فريق يحسن الدفاع، ويملك لاعبين متميزين في الوسط والدفاع.

وقال: «أتوقع أن يلعب الأخضر بطريقة «4 - 5 -1 »، لأنها الأنسب لتحقيق هدف الخروج بنتيجة التعادل على أقل تقدير، وأن يلعب منتخب الإمارات معتمداً على طريقة «4 - 4 - 2»، التي تتحول أحياناً إلى «4 - 3 - 3»، لأنها الأنسب لمتطلباته في اللقاء، حيث إنه يبحث عن الفوز والتصدر أيضاً، وأقول بكل تأكيد أن عمر عبدالرحمن وهو اللاعب الأكثر تأثيراً في منتخب الإمارات، والذي يمكن أن يصنع الفارق في أي لحظة، سيتعرض للرقابة من بداية المباراة، وستضيق أمامه المساحات، ولن تترك له الفرص كثيراً لاستلام الكرة والمراوغة والتسديد، كما كان يحدث من قبل.

وعن عناصر قوة منتخب الإمارات أوضح: أولاً ومن دون أي شك مسألة الأرض والجمهور مهمة في مثل المباريات المهمة، وتصب في مصلحة «الأبيض»، لكن المؤكد أن جماهير «الأخضر» سوف تأتي خلفه وتشكل رقماً صعباً في المباراة، ومن نقاط القوة لـ «الأبيض» أيضاً الأداء الجماعي حيث إنه ورغم تحفظنا على المستوى الذي ظهر به الفريق في لقاء فلسطين، إلا أن «الأبيض» يبقى دائماً فريقاً جماعياً، والأداء الجماعي فيه أفضل من نظيره السعودي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا