• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

«أفيز» الأميركية لتأجير السيارات تشتري «زيب كار» بـ 491 مليون دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 يناير 2013

نيويورك (د ب أ) - أعلنت شركة تأجير السيارات الأميركية العملاقة “أفيز” أمس الأول شراء شركة تأجير السيارات بالساعة “زيب كار” مقابل 491 مليون دولار وهو ما من شأنه أن يعطي دفعة قوية لسوق تبادل السيارات التي تنمو بسرعة.

يذكر أن “زيب كار” تتيح لعملائها تأجير السيارات بالساعة باستخدام برامج الكمبيوتر وتطبيقات الهاتف الذكي لتفادي الإجراءات المتبعة في شركات تأجير السيارات التقليدية وهي تحظى بشعبية كبيرة في المناطق الحضرية وداخل المدن الجامعية.

ونظرا لأن سيارات “زيب كار” تستخدم في الرحلات القصيرة وجولات التسوق، فهي لا توجد في أماكن الانتظار على جانبي الطريق في 20 مدينة أميركية كبرى وداخل 300 حرم جامعي.

وتأسست الشركة عام 2000 وتم طرحها للاكتتاب العام سنة 2011، وتخدم الشركة حوالي 760 ألف عميل وتستحوذ على حوالي 75% من سوق تأجير السيارات بالساعة في الولايات المتحدة. وستدفع “أفيز” 12,25 دولارا لكل سهم من أسهم “زيب كار” وهو ما يزيد عن سعر السهم في البورصة قبل الإعلان عن الصفقة بنسبة 49%.

وقال رونالد نيلسون رئيس مجلس إدارة “أفيز” والرئيس التنفيذي للشركة إنه بالاندماج مع “زيب كار” ستزيد قدرات شركته على النمو داخل الولايات المتحدة وخارجها وستعزز قدرتها على تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات أمام عملائها.

وأضاف: “ننظر إلى تأجير السيارات بالساعة كعنصر مكمل لخدمة تأجير السيارات التقليدية ويتمتع بإمكانيات النمو السريع”.

ووافق مجلسا إدارة الشركتين بالإجماع على الصفقة. وقالت “أفيز” إنها تتوقع تحقيق عائدات سنوية تتراوح بين 50 و70 مليون دولار سنويا من الصفقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا