• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

برعاية نهيان بن مبارك

«الثقافة» تكرّم الفائزين بـ«جائزة البردة» الثلاثاء المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تطلق وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع حفلها السنوي الكبير لتكريم الفائزين بـ«جائزة البردة» العالمية في دورتها الثالثة عشرة، تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، على المسرح الوطني في أبوظبي بعد غد «الثلاثاء». يتضمن الحفل أوبريت «في ظلال البردة» ويشدو فيه كل من الفنان التونسي لطفي بوشناق والفنان الفلسطيني محمد عساف ويشارك في الأوبريت كل من الفنان أحمد الجسمي ومحمود العلي، كما يتضمن الحفل فقرات في الإنشاد الديني لكل من المنشد الإماراتي الوسمي والمنشد المقدوني مسعود كريتس، كما تشارك في الحفل فرقة أورنينا.

كما تنظم الوزارة على هامش الحفل معرضاً فنياً متميزاً يضم أهم الأعمال الفائزة بجائزة البردة في الدورات السابقة، والتي تحتوي على مجموعة نادرة من أجمل وأندر اللوحات في الخط العربي والحروفية والزخرفة، التي أبدعها الخطاطون والمزخرفون العالميون الفائزون بالجائزة.

وأكدت وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع أن جائزة البردة، أصبحت تحظى باهتمام بالغ من كبار الفنانين بالعالم العربي والإسلامي، وأنها لا تألو جهداً في سبيل تعزيز اللغة العربية والارتقاء بالخط العربي كواحد من أهم الفنون الإسلامية.

ويمكن للجمهور مشاهدة أعمال كبار الخطاطين والمزخرفين على مستوى العالم ممن فازوا بجائزة البردة، التي تعد أعمالهم الأفضل على المستوى الدولي من خلال المعرض المرافق للحفل، بعدما أصبحت جائزة البردة مناسبة عالمية تجتذب فناني العالمين العربي والإسلامي كل عام، مؤكدة أن الهدف من تنظيم الجائزة هو دعم كافة الفنون الإسلامية والعربية، وتشجيع الشباب على متابعة هذه الفنون، حيث أصبحت الإمارات قبلة لكبار الفنانين في هذا المجال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا