• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

استنكر استهداف حافلة للشرطة البحرينية

عبدالله بن زايد: المخططات الإجرامية لن تنجح أمام الإرادة الصلبة للبحرينيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2017

أبوظبي، المنامة (الاتحاد، ووام)

استنكر سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، الجريمة الإرهابية التي استهدفت استقرار البحرين وأمنها، أمس، وأكد أن هذا الإرهاب المدعوم خارجياً، والذي يستهدف الشعب البحريني الشقيق ومؤسساته، جزء لا يتجزأ من خطر التطرف والإرهاب الذي نشهده في هذا العالم.

وقال سموه في تصريح له «مخطئ من يعتقد أن قوى الشر ستنتصر على قوى الخير والتعايش الذي تنعم به البحرين»، موضحاً «إننا نقف اليوم كما وقفنا دوماً مع قيادة مملكة البحرين الشقيقة وشعبها في مواجهة الإرهاب الذي يسعى إلى زعزعة أمن البحرين واستقرارها ونموها، وتقويض الحياة المدنية بها».

وقال سموه «إنني على ثقة بأن هذه المخططات الإجرامية لن تنجح في مسعاها أمام الإرادة الصلبة للبحرينيين، وتضامنهم وتماسكهم والتفافهم الوطني حول مليكهم ووطنهم».

وأكد سموه في ختام تصريحه، أن أمن دول الخليج العربي كل لا يتجزأ، وأن من يستهدف البحرين يستهدفنا جميعاً، وأننا مجتمعون سنقضي على الإرهاب ومقاصده الشريرة.

وكانت حافلة لنقل الشرطة البحرينية، قد تعرضت إلى تفجير إرهابي بالقرب من قرية جو، أسفر عن إصابة 4 أفراد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا