• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تطل بسعر أقل من أشهر منافسيها

بطاقة «إيه أم دي 280 إكس»الأكثر قوة لألعاب الفيديو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 فبراير 2015

يحيى أبوسالم (دبي)

عند ذكر الهواتف الذكية، يخطر على بال الكثيرين كل من شركتي سامسونج وآبل، الأكثر شهرة في هذا المجال، وعند ذكر أجهزة تشغيل ألعاب الفيديو فليس أمام الغالبية العظمى سوى الإشارة الى منصتي إكس بوكس وبلاي ستيشن. والحال ذاته عند ذكر بطاقات الرسوم المخصصة لأجهزة الكمبيوتر، فليس هنالك سوى منافسين حقيقيين، هما شركة إنفيديا الشهيرة وإيه أم دي العملاقة التي تمتد جذورها في عالم التكنولوجيا والتقنيات منذ العام 1969، والتي تتباهى اليوم بأن بطاقات الرسوم الخاصة بها، هي البطاقات المفضلة لدى عشاق ألعاب الفيديو، الذين يرغبون في الحصول على أقصى تجربة متاحة تقدمها لهم هذه البطاقات.

بطاقة جديدة

قامت شركة إيه أم دي الأميركية بكشف النقاب العام الماضي عن بطاقة رسومها الاحترافية «280 إكس» والتي جاءت من فئة «آر 9» المخصصة لمحترفي ألعاب الفيديو والراغبين في استخدام أقصى الإعدادات الممكنة التي توفرها لهم ألعاب الكمبيوتر الشهيرة، خصوصاً تلك التي تعتمد على اللعب الجماعي، والتي يكون للشاشة وبطاقة الرسوم دور مهم في التحكم في اللاعب داخل اللعبة وما يأتي به من ردة فعل بعد الأوامر التي يقوم المستخدم بتلقينه إياها.

جاءت النسخة إكس الجديدة كنسخة محدثة أكثر قوة وأداء من النسخة التي سبقتها «280»، ورغم أن حجم الذاكرة كان واحداً في كلا النسختين والذي وصل إلى 3 ميجابايت، إلا أن سرعة المعالج في البطاقة وسرعة التيربو وحتى سرعة الذاكرة، جاء أكثر في النسخة الجديدة من البطاقة. مما يجعلها الخيار الأمثل والأنسب، للراغبين في بطاقة قوية تلبي كافة ألعاب الفيديو بأقصى الإعدادات الممكنة، وجاهزة لاستقبال لغاية 3 شاشات بوضوح ألترا فائق، دون إعطاء المستخدم إحساسا بالبطء أو قلة الأداء.

كسر السرعة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا