• الأحد 09 جمادى الآخرة 1439هـ - 25 فبراير 2018م

خطة طوارئ بلدية الشارقة تخفف من حدة تداعيات هطول الأمطار

جريان الأودية والشعاب في الفجيرة والساحل الشرقي والقرى الجبلية وتجمع المياه في المنخفضات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 03 فبراير 2013

تحرير الأمير (الشارقة)- هطلت على إمارة الفجيرة والمناطق والقرى الجبلية المجاورة أمس أمطار تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة مصحوبة بانخفاض في درجات الحرارة، وأدت إلى جريان الأودية والشعاب وتجمع المياه في المنخفضات، كما هطلت أمس ولليوم الثاني على التوالي أمطار خفيفة على دبا وبعض مناطق الساحل الشرقي أدت إلى تراجع واضح في درجات الحرارة واعتدال حالة الجو.

وكانت الأحوال الجوية في الفجيرة وخورفكان وكلباء ودبا الحصن قد شهدت أمس تراجعا نسبيا في درجات الحرارة مع اختفاء أشعة الشمس طوال فترة النهار، وانتشار الغيوم التراكمية مع حركة نشطة وخفيفة للرياح الموسمية التي تهب على تلك المناطق من كل عام، ما ساعد على سقوط الأمطار المتوسطة على مناطق الحلاة والطيبة وواردي العبادلة والبصيرة والغونة والخليبية ووادي السدر والجروف وغيرها من المناطق المتاخمة، بينما كانت خفيفة على باقي مناطق الفجيرة وعلى مدن خورفكان وكلباء ودبا الحصن.

و أعرب سكان مدينة الشارقة عن ابتهاجهم بهطول الأمطار من دون تداعيات مصاحبة لها مثلما كان يحدث في السابق، والتي كانت تؤدي إلى إغلاق الطرقات والشوارع بسبب تراكم المياه، وذلك بفضل إجراءات التدخل السريع من جانب بلدية الشارقة والجهات ذات الصلة، خاصة دوريات الشرطة وإدارة الدفاع المدني.

وكانت البلاد قد تعرضت إلى حالة من عدم الاستقرار، جراء منخفض جوي، خلال الأيام القليلة الماضية، مما تسبب في تدني مدى الرؤية الأفقية، وتراكم المياه على جانبي بعض الطرقات، وفي الشوارع الترابية والميادين، وغيرها، وهو ما استلزم تدخلاً سريعاً من جانب الأجهزة المعنية لمواجهة الآثار المحتملة.

وأشاد سكان مدينة الشارقة بجهود البلدية بشأن السيطرة على تبعات الأمطار خلال وقت قياسي، مؤكدين أن حزمة الإجراءات التي اتخذتها البلدية في مجابهة الأمطار الشتوية هذا العام ساهمت في حل المشكلة.

الى ذلك باشر عشرات العناصر، التابعة للصرف الصحي، ولإدارات أخرى تابعة لبلدية الشارقة، العمل بغرض التقليل من الآثار المترتبة على سقوط المطر، وفق خطة تنفذها لجنة الطوارئ التي تضم ممثلين من جميع أقسام بلدية الشارقة، وذلك لسحب تجمعات المياه والبرك التي تغمر بعض القطاعات في أحياء وشوارع وأزقة المدينة عقب هطول الأمطار بصورة مكثفة، بحسب يوسف عبدالله مدير قسم النفايات الصلبة في بلدية الشارقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا