• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

فخر الأوطان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 فبراير 2018

بالأمس، كنّا أمام مظهر ناصع ومشرق من مظاهر وصور متانة اللحمة الوطنية، وقوة مشاعر الفرح والمحبة والوفاء والإخلاص للوطن، وبلاد زايد الخير، إمارات الخير من الفجيرة للسلع، تحتفي بعودة الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان إلى أرض الوطن مشافى معافى من رحلته العلاجية، ولله الحمد والمنة.

كان الجميع يعبر عن سعادته وفرحته بهذه العودة، تجسيداً لفخر الأوطان برجالها وأبطالها ممن يقدمون في كل لحظة دروساً في التضحية والفداء، لأجل أن تظل راية الإمارات خفاقة دوماً في ميدان الشرف والبطولات والأمجاد والانتصارات والإنجازات.

كما حمل الاحتفاء الرسمي والشعبي بالعودة الميمونة للشيخ زايد بن حمدان، كل معاني ودلالات الاطمئنان والثقة بمستقبل وطن، يضم مثل هؤلاء الأبطال ممن يواصلون كتابة أمجاد الإمارات بحروف من نور وضياء وذهب.

كما حمل الاحتفاء كل معاني الفخر والاعتزاز بأبطال قواتنا المسلحة الباسلة، وهم يؤدون أعظم الواجبات، ويقدمون أروع دروس الانتصار للحق، والذود عن الوطن ونصرة الشقيق والصديق.

حمداً لله على سلامة الشيخ زايد بن حمدان بن زايد، وحفظ الله الإمارات قيادة وشعباً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا