• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المدرب يثق في قدرة فريقه على التتويج مجدداً

بيليجريني: «عثرة» جيرارد لم تمنح سيتي لقب الدوري!!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 فبراير 2015

محمد حامد (دبي)

أكد مانويل بيليجريني المدير الفني لمان سيتي أن فريقه انتزع لقب الدوري الموسم الماضي لأنه كان الأحق به، وقلل المدرب التشيلي من تأثير انزلاق ستيفين جيرارد في مباراة ليفربول وتشيلسي، لينجح الفريق اللندني في استغلال الخطأ وتسجيل هدف الفوز على ليفربول، مما تسبب في ابتعاد «الريدز» عن اللقب الذي كان في متناوله.

وفي تصريحات نشرتها صحيفة «دايلي ميل» قال المدير الفني للفريق الإنجليزي: «أحب طريقة أداء مان سيتي، لأننا نسعى دائماً للفوز بالألقاب من خلال تقديم كرة القدم الهجومية والعروض الجذابة، وهذا ما جعلني أقول إننا نجحنا في الظفر باللقب الموسم الماضي بطريقة مستحقة، لم نتوج أبطالاً للدوري بفضل انزلاق جيرارد وهزيمة ليفربول فقط، ولكن حصلنا على اللقب لأننا كنا الفريق الأفضل، فقد سجلنا الكثير من الأهداف، وتمسكنا بالأداء الهجومي طوال الموسم وفي مختلف البطولات».

وتحدث المدرب التشيلي عن توقعاته لشكل المنافسة على اللقب الموسم الجاري، وألمح إلى أن 90 نقطة قد لا تكفي للحصول على اللقب، في ظل تصدر تشيلسي لقمة المسابقة بفارق 5 نقاط حتى الآن، وأضاف: «تشيلسي تمكن من الحصول على 45 نقطة في 19 مباراة، أي في الدور الأول بأكمله، ومن ثم يمكنهم جمع نفس عدد النقاط في الدور الثاني، صحيح أن المباريات تصبح أكثر صعوبة في الدور الثاني، ولكن يظل افتراضاً نظرياً، كما أن الأمور تعتمد على الأندية المنافسة وليس على المتصدر وملاحقه فقط».

وتعهد المدرب التشيلي بعدم إهدار أي نقاط في المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن أي نقطة مهدرة سوف تجعل مهمة فريقه صعبة، وأضاف: «إهدار النقاط يعني المزيد من الصعوبات، نسعى بكل قوة إلى القضاء على فارق النقاط مع تشيلسي، ومن ثم ليس مسموحاً لنا بالتفريط في المزيد خلال المباريات القادمة».

من ناحيتها أشادت الصحف اللندنية بالنجم الإيفواري ويلفريد بوني الذي سجل ثنائية في مرمى الجزائر في ربع نهائي كأس أمم أفريقيا، ليساعد منتخب بلاده على الفوز بثلاثية مقابل هدف، وأشارت تقارير الصحف اللندنية إلى أن تألق بوني المنتقل مؤخراً إلى صفوف مان سيتي يبعث على التفاؤل بنجاحه في تجربته التي لم تبدأ بعد مع «السيتزين».

وقالت صحيفة «دايلي ميل»: «جاء تألق أغلى لاعب أفريقي في الوقت الحالي ويلفريد بوني، والمنتقل إلى صفوف سيتي قادماً سوانسي مقابل 28 مليون جنيه إسترليني، ليبعث على التفاؤل والشعور بالارتياح في سيتي، كما أن الهدف الثاني لكوت ديفوار جاء من تمريرة توريه لرفيق دربه في صفوف سيتي والمنتخب الإيفوراي، وسوف تشكل عودة توريه وبوني بعد نهاية منافسات أمم أفريقيا قوة كبيرة لمان سيتي في مشواره القادم في مختلف البطولات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا