• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

المليشيات تستدرج أطفال إب لجبهات القتال في ذمار

الجيش اليمني يقترب من الحديدة ومقتل 61 انقلابياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2017

عقيل الحلالي، بسام عبدالسلام (صنعاء، عدن)

بدأت قوات الشرعية اليمنية أمس بمساندة من طيران التحالف العربي، عملية عسكرية برية لتحرير الحديدة على ساحل اليمن الغربي من مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية. وقالت مصادر عسكرية إن القوات استعادت قرية الزهاري على الطريق المؤدي إلى منطقة الخوخة، أولى مديريات المحافظة بعد اشتباكات عنيفة مع المليشيات التي عمدت إلى إجبار أهالي الزهاري والمناطق المجاورة على النزوح ومغادرة منازلهم بالقوة. فيما تستمر المواجهات في محيط معسكر خالد الواقع عند مفترق الطريق الرابط بين تعز والحديدة.

وشنت مقاتلات التحالف غارات عنيفة على مواقع «الانقلابيين» في معسكر خالد ومديرية الخوخة، ومواقع شمال وشرق المخا. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن مصدر عسكري قوله «إن معارك عنيفة تدور في مشارف الزهاري باتجاه الخوخة، بالتزامن مع مواجهات مستمرة شرقاً بعد جبل النار الاستراتيجي الذي يسيطر عليه الجيش الوطني بشكل كامل»، وأضاف «المليشيات الانقلابية تتكبد خسائر فادحة، تضطر معها إلى التراجع والفرار، ومعنوياتها منهارة نتيجة الهزائم المتتالية». وأحبط الجيش محاولة تسلل للمليشيات إلى محيط جبل النبيع في جبهة مقبنة غربي تعز، وكبدها خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات. فيما قتل 6 «انقلابيين»، وجرح 8 آخرون في معارك مع الجيش والمقاومة الشعبية شمال تعز.

ووجّه قائد محور تعز اللواء ركن خالد فاضل أمس الوحدات العسكرية والأجهزة الأمنية، بتشديد الإجراءات في المدينة، وضرورة توحيد الجهود لتثبيت الأمن، وضبط مثيري الشغب ومفتعلي المشاكل. وناقش في الاجتماع مع قادة الألوية العسكرية في تعز، مستجدات الأوضاع والتطورات على الصعيد العسكري والميداني والأمني في المحافظة. وتطرق الاجتماع إلى معالجة إشكالية من لم يتم ترقيمهم من المرابطين في الجبهات، والعمل على سرعة تجاوز ذلك، من خلال تشكيل لجنة تظلمات معنية بحل إشكالية من سقطت أسماؤهم. وشدد على رفع الجاهزية القتالية لدحر ما تبقى من جيوب لمليشيات الحوثي وصالح، في المحافظة بكل قوة وصلابة.

وفي ذمار، قتل 13 عنصراً من المليشيات الانقلابية ‏إثر معارك عنيفة مع قوات المقاومة ‏الشعبية في مديرية عتمة، لاسيما مناطق حلفان وسوق الثلوث ‏والقدم والمقبول. في وقت قالت مصادر محلية إن 6 أطفال توفوا وأصيب 14، بعد انقلاب طاقم للمليشيات، كان متوجهاً نحو عتمة. وأضافت «أن المليشيات استدرجت نحو 20 طفلاً، من حارة الجبانة التابعة لمديرية المشنة بمحافظة إب، دون علم ذويهم، وقامت بنقلهم نحو مديرية عتمة، على متن آلية تابعة لها، إلا أنها انقلبت أثناء مرورها في نقيل سمارة، ما أدى إلى وفاة ثلاثة أطفال وإصابة آخرين إصابات بالغة. وأشار أولياء الأطفال إلى أن أغلب من تم استدراجهم، أطفال تتراوح أعمارهم بين 10 و15 سنة، وطالبوا المنظمات الحقوقية المحلية والعالمية المعنية بحقوق الطفل، بالعمل على إيقاف جرائم المليشيات بحق الطفولة، والضغط نحو إيقاف تجنيدهم والزج بهم في جبهات القتال.

وقصف طيران التحالف أمس مواقع وتعزيزات للمليشيات في نهم الواقعة شمال شرق صنعاء. وأعلنت المقاومة الشعبية في بيان مقتل 12 من عناصر المليشيات، بينهم قيادي، في غارة جوية دمرت مركبة عسكرية كانوا يستقلونها في البلدة التي تبعد 40 كيلومتراً عن العاصمة. كما قتل 30 مسلحاً حوثياً وجرح 23 آخرون في غارات جوية وقصف مدفعي للجيش على مواقع وتجمعات للمليشيات في بلدة صرواح في مأرب. ... المزيد