• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الشعب يستضيف الحمرية

الأهلي والوحدة في «تحدي النجوم» بدوري الصالات الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

يلتقي الأهلي والوحدة، في الساعة السابعة من مساء اليوم، في أهم وأخطر، مواجهات الأسبوع الثالث عشر لدوري الصالات، فيما يلتقي الشعب والحمرية، ويلعب غداً النصر مع اتحاد كلباء، والشارقة ودبا الحصن، وتختتم الجولة بلقاء «الأخضرين» الخليج مع الشباب، ويذكر أن مباراة الوحدة والأهلي، في الدور الأول، انتهت بفوز «العنابي» 6-3، والحمرية على الشعب 4 -1.

يدخل «الفرسان» مواجهة الليلة، رافعاً شعار الدخول في المنافسة على بطولة الدوري، وتعتبر المباراة بالنسبة لـ «الأحمر»، من أهم المواجهات، لأنها تحدد مسار الفريق في السباق، ومدى إمكانيته منافسته على البطولة، أو على الأقل ترك بصمة، بعرقلة أحد فرق الصدارة، سواء بالفوز عليه أو التعادل معه، ويحتل الأهلي المركز الرابع برصيد 23 نقطة، بعد فوزه الكبير على الحمرية 10-5 في الأسبوع الماضي، ويقود «الفرسان» المدرب البرتغالي روي جيماريتش، وتضم تشكيلته هداف الدوري، وصاحب الخماسية في شباك الحمرية، راشد الراوي، وشقيقه حمد الراوي، ووليد الغول، وراشد عبد الله جمعة، وعبد الله زراع، ومحمد راشد الشامسي، وفهد علي كريدة، وأحمد عزيز، وخالد حارب، ومحمد حسن البناي، ويغيب عن الفريق نجمه محمد عبيد بداعي الإيقاف، بعد حصوله على البطاقة الحمراء في مباراة الأهلي والحمرية خلال الأسبوع الماضي.

أما الوحدة صاحب المركز الثاني برصيد 24 نقطة، يسعى جاهداً لاستغلال تعثر منافسه المباشر على الصدارة، دبا الحصن أمام النصر في الأسبوع الماضي، بالتعادل 4-4، من أجل استعادة القمة، بفارق الأهداف من دبا الحصن، وذلك في حال فوز «أصحاب السعادة» بالمباراة، إلى حين نهاية مباراة الشارقة مع دبا الحصن غداً، وكان الوحدة أنهى الدور الأول بفوز غالٍ ومهم على الظفرة 5-4، ويطمح إلى تحقيق الفوز اليوم للمحافظة على البقاء في المنافسة بقوة، وأي نتيجة غير الفوز، تتسبب في تعقيد موقف «العنابي» في المنافسة على البطولة، ويقود الوحدة المدرب العالمي ماركوس سيراتو، وتضم تشكيلته جابر محمد يوسف، وعمر علي سالمين العائد إلى التألق بقوة، وصاحب أجمل الأهداف في شباك الظفرة، في مسك ختام الدور الأول، ومعه حمدان الكثيري، وطالب محمد طالب أفضل لاعبي الوحدة وأكثرهم عطاءً في المباريات، وأحمد عبد الرحمن العمودي، وعبد الرؤوف عمر، ورامي عبد الله، وفهد أحمد وربما تشهد المواجهة مشاركة أحمد خليل الحوسني الذي انضم إلى الوحدة مؤخراً من الشباب وفهد أحمد.

أما المباراة الثانية بين الشعب والحمرية، فهي من المباريات التي يدور الصراع فيها حول مراكز الوسط، والهروب من ذيل القائمة، فقد تجرع الحمرية في الأسبوع الماضي خسارة مريرة ومؤلمة وقاسية على يد «الفرسان الحمر»، ويتطلع الفريق إلى توفيق أوضاعه، والخروج بنقاط المباراة كاملة من أجل دعم موقفه في اللائحة، حتى يصبح واحداً من فرسان المنطقة الدافئة، ويحتل الحمرية المركز برصيد 10 نقاط، فيما يحتل فريق الشعب المركز قبل الأخير وله 7 نقاط، ويتطلع «الكوماندوز» إلى اللحاق بالحمرية في محطة عشر نقاط، خصوصاً بعد الوجوه الجديدة التي دعم بها المدرب عدنان الحمادي صفوف فريقه في الانتقالات الشتوية.

من ناحية أخرى، اعتمدت اللجنة الفنية لكرة قدم الصالات في اجتماعها ظهر أمس الأول برئاسة عمران عبد الله النعيمي نتيجة مباراة الشباب والشعب، باعتبار «الكوماندوز» فائزاً بنتيجة 7 أهداف نظيفة، بسبب انشغال صالة نادي الشباب، وعدم قيام المباراة في موعدها المحدد، وبعد النظر إلى تقرير التحكيم الذي أدار مباراة النصر ودبا الحصن، قررت اللجنة الفنية إيقاف المدرب محمد المرزوقي مباراتين، ومنعه من الدخول مع فريقه إلى الملعب، وتغريمه 2000 درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا