• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ضمن 5 مناطق تجمع الزوار على «مائدة الترفيه»

حديقة الألعاب.. «يوم من المـرح» على كورنيش أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 27 مارس 2016

أشرف جمعة (أبوظبي)

ضمن خمس مناطق في مهرجان «أم الإمارات» جمعت حديقة الألعاب عدداً كبيراً من الأطفال الذين جاؤوا إلى الفعاليات التي تمتد من 24 مارس الجاري حتى 2 أبريل المقبل، من أجل الاستمتاع بالأنشطة وقضاء أجمل الأوقات بين جنبات حديقة الألعاب التي توفر كماً هائلاً من التسلية التي جذبت الأطفال من عمر 3 سنوات إلى 13، حيث توافرت بها الألعاب التراثية المعروفة مثل المريحانة والميزان بالإضافة إلى الألعاب العصرية التي تعتمد على الذكاء والتوافق العضلي والعصبي مثل التزلج بالحبال، والصعود إلى أعلى عبر التشبث بالحبال أيضاً فضلاً عن ألعاب الحركة، وترتيب المكعبات وغيرها من الألعاب التي جعلت هذه الحديقة مثل خلية نحل تضج بالحركة الدائمة حيث زارها كثير من الأسر مصطحبة أطفالها من أجل الترفيه وقضاء أوقات سعيدة في هذا المهرجان الضخم الذي قدم ألواناً مختلفة من المرح لكل زواره.

تجربة مثيرة

في أحد أركان حديقة الألعاب في مهرجان «أم الإمارات» على كورنيش أبوظبي كانت سارة فيصل تحاول الإمساك بحبل مرتبط بمقعد خشبي بحيث تندفع به من أعلى إلى أسفل بشكل تدريجي، وهناك حبل رئيس يتدلى بشكل عمودي وتشير سارة 8 سنوات إلى أنها كانت خائفة في البداية من ممارسة هذه التجربة، لكنها بعد أن جربتها في المرة الأولى أكلمت اللعبة حيث استمرت في أدائها نحو خمس مرات، وتشير إلى أنها جاءت مع عائلتها إلى المهرجان، ولم تكن تتوقع أن تجده بهذا الزخم حيث إنها شعرت بسعادة كبيرة طوال فترة وجودها في هذه الحديقة.

ألعاب مفضلة

في راحة تامة كانت الطفلة شيخة أحمد آل علي - ثلاث سنوات- تجلس على الكرسي الذي يتوسط لعبة المريحانة المعروفة في التراث الإماراتي، والتي تعد من الألعاب الشعبية التي تجذب الكثير من الأطفال حيث كانت تلاعبها أختها خلود التي تكبرها بسبع سنوات، والتي تشير إلى أن جميع الألعاب في الحديقة جذبت الأطفال خصوصاً أنها آمنة ويمكن لأي طفل أن يمارسها بمفرده دون مساعدة الأهل، وهو ما يميز حديقة الألعاب التي جمعت بين الألعاب التراثية والحديثة وتشير إلى أن الأسرة تركتها على حريتها حتى تمارس هي وأختها الألعاب المفضلة لديهما. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض