• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

الإصابة تطارد المنصوري والعامري ونوفيلو ومندي في بني ياس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2017

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

يدرس العراقي عبدالوهاب عبدالقادر المدير الفني لبني ياس، الخيارات المتاحة أمامه من اللاعبين، لتعويض الغيابات المتوقعة عن «السماوي» في مباراته المقبلة أمام الوصل بـ «الجولة 20» لدوري الخليج العربي.

وإلى جانب الغياب المؤكد للمدافع يوسف جابر للإيقاف، من المتوقع أن يفتقد الخط الخلفي جهود مبارك المنصوري وعلي العامري للإصابة، فيما أكد الفحص معاناة الفرنسي هاري نوفيلو من التهاب في العضلة الضامة، ومواطنه فيليب مندي من شرخ في عظمة الساق. ويسابق الجهاز الطبي الزمن لعلاج المصابين، في حين يصعب التكهن، بمدى قدرة أي منهم على المشاركة في مباراة الوصل يوم الجمعة المقبل، مع احتمالات قوية بأن يخوض عبدالوهاب المباراة بتشكيلة تشهد تغييرات كبيرة في الخطوط كافة.

ويتوقع أن يدفع عبدالوهاب بحسن المحرمي ومارك ميليجان في الخط الخلفي، لتعويض غياب يوسف جابر وعلي العامري، إذا تأكد عدم مشاركة الأخير، أما مبارك المنصوري يتوقع أن يحل عبد الله النوبي أو أحمد المهري بدلاً منه.

ورغم هذه الإصابات، إلا أن المتابع لتحضيرات بني ياس، يلمس إصراراً كبيراً من اللاعبين والجهازين الفني والإداري، على تقديم الأداء الطموح أمام «الفهود»، انطلاقاً من أهمية تحقيق النتائج الإيجابية، التي من شأنها إنقاذ مسيرة الفريق الطامح إلى الهروب من شبح الهبوط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا