• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

المهرجان شهد إقبالاً كبيراً في يومه الثاني برأس الخيمة

«تراث الإمارات».. فعاليات ومسابقات وعروض تتميز بالتنافسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 مارس 2016

رأس الخيمة (الاتحاد)

وسط إقبال كبير من جانب الأسر الإماراتية والأطفال والشباب، وكذلك الأسر المقيمة على أرض الدولة، واصل مهرجان تراث الإمارات الذي تنظمه وزارة الثقافة وتنمية المعرفة برعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة مساء أمس الأول، فعالياته لليوم الثاني على التوالي في رأس الخيمة تحت شعار «الألعاب الشعبية.. ذاكرة ووجدان»، والذي ضم العديد من الفعاليات والمسابقات والعروض التراثية التي تميزت بالتنافسية.

بدأت الفعاليات بتنظيم مجموعة من الألعاب الشعبية وكيفية صناعاتها، تلاها العديد من المسابقات الثقافية والفعاليات التراثية، وسط حضور جماهيري كبير، حيث أشعلت الجماهير المنافسة بين المشاركين في المسابقات الثقافية والتراثية، بجانب العديد من الفعاليات، منها المقهى الشعبي والسوق والطبخ الشعبي والحرف اليدوية والعروض السينمائية، بالإضافة لما يزيد على 7 عروض لفرق الجمعيات الشعبية المشاركة، قدم من خلالها عروض لفن العيالة وفن وليوا وهبان والدان وفن الحربية، كما شاركت جاليات من مصر والأردن وفلسطين والسودان والعراق وسوريا والهند وباكستان وبنجلاديش وتونس ولبنان، ثم اختتم المهرجان فعاليات اليوم الثاني بفقرة المسابقات والجوائز التي لاقت إقبالاً وتفاعلاً كبيراً من الجمهور.

إحياء الثقافة الشعبية

وأكدت عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، أن المهرجان له أبلغ الأثر من أجل تقديم التراث الإماراتي بصورة شبه متكاملة وجاذبة للأجيال الجديدة، مشيرة إلى أن «تراث الإمارات» الذي تنظمه الوزارة للعام الخامس، يمثل مناسبة لاحتفاء الحضارات الإنسانية بمنجزها التراثي في أشكاله التعبيرية كافة التي تقف شاهدة على تكامل المجتمعات في الإيفاء بمتطلباتها، وفي إطار ذلك تقدم الإمارات نموذجاً تراثياً فريداً يجمع بين مفرداتها التاريخية والثقافية والمجتمعية، بما تحتضنه أراضيها من تراث وثقافة وشواهد معمارية تعطي مجالها البصري التنوع الجمالي الذي لا يملك أي مشاهد لها إلا ويصف ثراء مكونات دولة الإمارات الثقافية والتراثية والتاريخية، ولذك يمثل يوم التراث العالمي محطة مهمة للاحتفاء ولرفع مستوى الوعي والإدراك من الجميع بأهمية المحافظة على القيم الاجتماعية والثقافية والتاريخية التي تقدم من خلال التراث الوطني.

وقالت الصابري، إن وزارة الثقافة وتنمية المعرفة تحرص على الاحتفال بالتراث في كل عام بشكل مختلف من خلال تنظيم مهرجان تراث الإمارات الذي أصبح علامة بارزة في هذا الإطار، من أجل المحافظة على التراث الإماراتي الأصيل وتفعيله في مختلف المناسبات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا