• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

استقبال غير عادي لبعثة «الزعيم» في طشقند

العين ينهي تحضيراته للقاء بونيودكور في أجواء باردة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 فبراير 2017

طشقند (الاتحاد)

يؤدي العين مساء اليوم مرانه الأخير على ملعب فريق نادي بونيودكور الأوزبكي في تمام الساعة الخامسة مساء بتوقيت الإمارات، السادسة بتوقيت «طشقند»، استعداداً للمواجهة المرتقبة للعين وبونيودكور والمقررة غداً في نفس توقيت مران اليوم وفقاً للائحة المسابقة القارية، وذلك ضمن الجولة الثانية من مرحلة المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم وسط درجة حرارة منخفضة من المتوقع أن تصل إلى 4 درجات.

وسيخوض العين تحدي الغد بشعار الفوز لمتابعة النتائج القوية، خصوصاً وأنه يعتبر أحد أفضل فرق القارة الآسيوية تحقيقاً للنتائج داخل وخارج أرضه خلال الموسمين الماضيين، ويدخل «الزعيم» المواجهة برصيد نقطة وحيدة حصدها من تعادله أمام ذوب آهن أصفهان الإيراني بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق في الجولة الأولى.

أما فريق نادي بونيودكور الأوزبكي الموجود في المركز الأخير على لائحة جدول ترتيب المجموعة الثالثة، بعد خسارته أمام الأهلي السعودي بهدفين دون رد، فيتطلع بدوره إلى تحسين موقعه وإنعاش حظوظه في الحصول على إحدى بطاقتي التأهل إلى المرحلة المقبلة من المسابقة، ويسعى إلى حصد النقاط الثلاث متسلحاً بعاملي الأرض والجمهور.

الاجتماع والمؤتمر

ويعقد الاجتماع الفني الخاص بالمباراة، في تمام الساعة العاشرة من صباح اليوم برئاسة مراقب المباراة «المالديفي» عبدالغفور عبدالحميد، وحضور الإيراني إسماعيل سفيري مراقب الحكام، إلى جانب ممثلي الناديين ومسؤولي المباراة، في حين تقرر انعقاد المؤتمر الصحفي التقديمي الخاص بالمواجهة في الساعة الحادية عشرة والربع، من خلال مدرب ولاعب من كل فريق للكشف عن استعداداتهما للمواجهة الآسيوية.

وحرصت إدارة فندق «حياة ريجنسي طشقند»، على إعداد استقبال غير عادي لبعثة فريق العين، وذلك تعبيراً عن سعادتهم باختيار «الزعيم» لفندقهم الجديد مقراً لإقامته في طشقند الأوزبكية، حيث قرر الفندق إيقاف جميع الإعلانات التي تعكسها شاشات البلازما الضخمة والموزعة على جميع المواقع الاستراتيجية والممرات الرئيسة وقاعة الاستقبال، لتعكس الصورة الرسمية لفريق نادي العين والتي كتبوا عليها باللغتين العربية والإنجليزية، «مرحباً بالزعيم في أوزبكستان».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا