• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

غداً في "وجهات نظر"

القمة الخليجية: تطلعات وآراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 يناير 2013

أبوظبي - (الاتحاد)

القمة الخليجية: تطلعات وآراء

يذهب الدكتور أسعد عبدالرحمن في هذا المقال إلى أن فكرة الوحدة الخليجية، التي تطرح اليوم، في ظرف تموج خلال المنطقة بتقلبات سياسية، تواجه في أوساط الأكاديميين البارزين اختلافاً في وجهات النظر بين متحمس ومطالب بالتريث. فبحسب بعضهم، فإنه رغم الانتقادات الموجهة لمجلس التعاون الخليجي، لكن يُحسب له بقاؤه وصموده في وجه التحولات العاصفة في المنطقة، ومع ذلك فمن غير الواقعي أن نتوقع قيام وحدة اندماجية خليجية في المرحلة الحالية، ذلك أنه رغم صدق النوايا وراء دعوات الوحدة الخليجية، إلا أنها تتعارض مع معطيات واقع فعلي تجعل من تحقيقها مسألة صعبة للغاية في وقتنا الحالي على الأقل.

«الإخوان» وعودة اليهود

نقرأ في بداية مقال الدكتور إبراهيم البحراوي قوله: أدَّت التصريحات التي أدلى بها الدكتور عصام العريان، القيادي الإخواني ونائب رئيس "حزب الحرية والعدالة"، حول ترحيبه بعودة اليهود المصريين من إسرائيل واسترداد أملاكهم، إلى ردود فعل من نوعين؛ النوع الأول في مصر وهو غاضب من جانب الأحزاب المدنية، والثاني مندهش من جانب الإعلام الإسرائيلي. فعلى سبيل المثال قال حسين عبدالرازق القيادي بحزب "التجمع" إن حديث العريان غير مسؤول، وإن ادعاءه بأن عودة اليهود المصريين من إسرائيل ستؤدي إلى إفساح المجال للفلسطينيين للعيش في بلادهم أمر لن يساعد في حل القضية الفلسطينية.

صراع الجبابرة في آسيا

يثير هنا الكاتب محمد السماك خلفيات التجاذب الراهن بين بكين وطوكيو بسبب تنازعهما السيادة على جزيرة كانت تملكها أسرة يابانية حين قررت الحكومة اليابانية تأميمها، حتى لا تبيعها العائلة إلى من يمكن أن يكون عدواً لليابان في أي وقت في المستقبل؛ ولتمويل عملية الشراء، فتح محافظ مدينة طوكيو الباب لجمع التبرعات. وبالفعل جمع مبلغ 16,5 مليون دولار. وهنا تحركت الصين المجاورة، كما تحركت تايوان الأقرب معترضة ومنددة. فانتقال الملكية من شخص أو من عائلة إلى الدولة يعني تغييراً في هوية الجزيرة. ذلك أن ملكية الجزيرة لعائلة يابانية لا تعني بالضرورة أن الجزيرة يابانية. ولكن عندما تمتلكها الدولة تصبح جزءاً من اليابان. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا