• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

قوات الاحتلال تطلق النار على محتجين ضد حصار غزة وتعتقل 11 في الضفة

الفلسطينيون يهددون بإحالة الاستيطان إلى «الجنائية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 فبراير 2015

علاء المشهراوي، عبدالرحيم حسين، وكالات (رام الله، غزة)

توعدت وزارة الخارجية الفلسطينية أمس، بإحالة ملف الأنشطة الاستيطانية لإسرائيل في الأراضي الفلسطينية إلى المحكمة الجنائية الدولية. في حين فتحت القوات الإسرائيلية النار على متظاهرين فلسطينيين في قطاع غزة طالبوا بفك الحصار عن القطاع، كما استهدفت زوارق إسرائيلية بنيرانها صيادين شمال شرق غزة، وقتلت شخصاً واعتقلت 11 آخرين في مناطق متفرقة بالضفة الغربية، وسط إعلان نادي الأسير الفلسطيني أن شهر يناير شهد اعتقال 350 فلسطينياً من قبل الاحتلال.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إن إعلان إسرائيل عن عطاءات لبناء أكثر من 420 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية «يفرض علينا حث الخطى باتجاه الطلب من المحكمة الجنائية الدولية، للنظر في ملف الاستيطان كقضية كاملة عندما تدخل عضوية فلسطين حيز التنفيذ مطلع أبريل المقبل».

واعتبرت الوزارة القرارات الإسرائيلية الخاصة بالاستيطان «تحديا سافراً للمجتمع الدولي والشرعية الدولية، واستهتارا بجملة الإدانات الدولية لجرائم الاحتلال». ورأت أن استمرار طرح العطاءات الاستيطانية «تصعيد خطير في العدوان الإسرائيلي على شعبنا ودولتنا، وتجاوز لكل الخطوط الحمراء والإنذارات التي تؤشر لتفجير الأوضاع برمتها».

وأشارت إلى أن هذا القرار الاستيطاني «يأتي على خلفية قضيتين مهمتين، الأولى هي الانتخابات الإسرائيلية وسعي اليمين الإسرائيلي لتحقيق المزيد من مصادرة الأراضي وتوسيع الاستيطان، والثانية توقيع فلسطين على ميثاق روما ليؤكد تمسك إسرائيل بعنجهيتها وتمردها على القانون الدولي».

وأكدت الوزارة أن «استمرار الحكومة الإسرائيلية في طرح عطاءات الاستيطان إنما يعكس فشل المجتمع الدولي في معالجة هذه الجريمة المستمرة، وفي وضع حد لها». وختمت بأنه «أمام هذا الفشل الدولي لم يعد مقبولاً أو مبرراً استمرار رد الفعل الدولي المحدود على هذه الجرائم، حيث يتحمل المجتمع الدولي المسؤولية لعجزه وفشله في إلزام إسرائيل باحترام القانون الدولي، ونتائج هذا القرار الاستيطاني وتداعياته». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا