• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الرواية السعودية» تثير الجدل في «القاهرة للكتاب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 فبراير 2015

القاهرة - الاتحاد

خالد رفقي (القاهرة)

نظّم جناح المملكة العربية السعودية ضيف الشرف، بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته السادسة والأربعين، ندوة حول الرواية السعودية والتحديات التي تواجهها، والتي ألقت الضوء على الإنجازات التي حقّقتها الرواية السعودية، وذلك بقاعة ضيف الشرف المملكة العربية السعودية.

وشارك في الندوة، كل من د. يوسف نوفل أستاذ الأدب العربي الحديث، والأديب فرج مجاهد، والناقد السعودي د. سلطان قحطاني أستاذ الأدب بجامعة الملك سعود، وأدار الندوة الناقد د. مدحت الجيار.

واستهل د.الجيار، الندوة بالحديث عن الدور الكبير الذي لعبته الرواية السعودية خلال السنوات الأخيرة، واستعرض عدداً من الإصدارات التي تناولت الرواية السعودية، منها كتاب «دراسات في الخطاب الثقافي» للدكتور حسن محمد، وكتاب «سمات جديدة في الرواية السعودية المعاصرة» للمؤلف نجيب محمد، وكتاب «الرواية السعودية والتحديات» للدكتور خالد أحمد اليوسف، وكتاب «النقد الأدبي للرواية السعودية» للدكتورة أمل بن الخياط.

ومن جانبه، قال د. سلطان قحطاني: إن الدراسات النقدية للرواية السعودية، نشأت منذ سنوات عديدة مضت، ولكن مع مرور الوقت أصبحت الرواية السعودية تحتل مكاناً مرموقاً وسط الرواية العربية، وأصبحت تتمتّع بمكانة خاصة في المحافل الثقافية الدولية، مُشيراً في الوقت نفسه، إلى أنه يخشى على الرواية العربية بوجه عام، بسبب انتشار ظاهرة كتابة السيرة الذاتية، وهو ما يهدّد فن الرواية العربية.

وانتقد قحطاني عدداً من الروايات العربية، التي لا ينبغي أن تندرج تحت مُسمى «الرواية»، مُشيراً إلى أنه حضر أحد المؤتمرات الخليجية الخاصة بالرواية العربية، فوجد أكثر من 880 رواية لا تتوافر في مُعظمها عناصر الرواية المتعارف عليها، مؤكداً أن الرواية لها أصول يجب أن تتبع في كتابة الرواية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا