• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

انتهاء مهمته بعد 18 عاماً من تأسيس وإدارة عمليات الشركة

محمد بن راشد: القرقاوي تحمل مسؤولية دبي القابضة بأمانة وإخلاص

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2017

دبي- وام

  أعلنت دبي القابضة عن تحقيقها أرباحاً قياسية في نتائجها المالية للعام 2016 محققة نمواً في عائداتها 16.8% لتصل أكثر من 16.84 مليار درهم، ونمواً في أرباحها 8% لتصل 6.32 مليار درهم كما أعلنت عن سداد آخر دفعة من السندات المستحقة عليها.

وأعلن رئيس دبي القابضة معالي محمد عبدالله القرقاوي أنه وبعد موافقة كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وبعد وضع دبي القابضة على مسار نمو متسارع وواضح فإنه يعلن عن انتهاء مهمته كرئيس لدبي القابضة لإفساح المجال لغيره من الطاقات الوطنية ولتكريس وقته للعمل الحكومي بشكل كامل خلال الفترة المقبلة.

وفي تعليق له بمناسبة انتهاء مهمة القرقاوي في دبي القابضة صرح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بأن أداء دبي القابضة منذ بدء عملياتها قبل 18 عاماً كان مختلفاً وناجحاً حيث استطاعت إضافة قطاعات جديدة ومبتكرة لاقتصادنا الوطني، واستطاعت تأسيس مجمعات للإعلام والمحتوى والتقنيات المتقدمة والتعليم والمعرفة والتصميم والأبحاث المتقدمة، فضلا عن تأسيسها معالم عقارية في دبي وعلامة رائدة في الضيافة عالمياً.

وأثنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على أداء معالي محمد القرقاوي خلال الفترة السابقة حيث قال «نشكر محمد القرقاوي على تميزه في كافة مسئولياته، وأدائه في دبي القابضة كان استثنائياً، وخدمته لوطنه في كافة المجالات محل تقديرنا الدائم».

وأضاف سموه «دبي القابضة ساهمت في إضافة قيمة حقيقية لاقتصادنا الوطني، ومحمد القرقاوي نموذج للمسؤول الناجح والمخلص والمسؤول».

وختم سموه تعليقه «اخترنا محمد القرقاوي قبل أكثر من 20 عاماً عن طريق متسوقين سريين كانوا يتابعون أداءه من بعيد، وأعطيناه الكثير من التحديات التي نجح فيها، وأعطيناه ثقتنا بعد ما شاهدناه من إخلاص وتفان في خدمة مجتمعه وبلده، وهو وغيره من أبناء الإمارات المتميزين محل تقدير وفخر وشكر لعملهم وإنجازهم وإخلاصهم»، من ناحيته قال معالي محمد عبدالله القرقاوي بأن الثقة التي أولاها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم له ولفرق العمل في دبي القابضة منذ تأسيسها كانت العامل الرئيسي في نجاح مسيرتها، وبأن الرؤية التي رسمها سموه لفريق العمل غيرت الكثير من طبيعة المشاريع الاقتصادية في دبي والإمارات. ... المزيد

     
 

الرؤية الواعدة

النجاح ياتي من مدى الثقافة العلمية والخبرة المهنية والطموح الهادف وقد توفرت كل هذه الصفات في شخصية السيد / محمد القرقاوي فاثبت انه قائد كفؤ بستطيع ان يحقق النجاح في اي مكان .\r\nكما يحققه صاحب السمو / الشيخ محمد بن راشد حفظه الله في حسن اختياره للقادة وذكائه العظيم في ادارته للامور ..حقا انه قائد عظيم لشعب عظيم

محمد ضياء | 2017-02-25

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا