• الأحد 29 شوال 1438هـ - 23 يوليو 2017م

الجولة الثالثة من بطولة الإمارات 2015-2016

القوارب السريعة تشعل المنافسات في دبي اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

يشهد الميناء السياحي في دبي العاشرة من صباح اليوم انطلاق منافسات سباق دبي للقوارب الخشبية السريعة (الجولة الثالثة من بطولة الإمارات 2015-2016) الذي ينظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية ضمن روزنامة السباقات البحرية في الموسم الرياضي الحالي 2015-2016. وتجمع المنافسة اليوم ما يزيد على 16 قاربا، تتنافس على الفوز بالمراكز الأولى لهذه الفئة التي تستهوي الكثير من عشاق الرياضات البحرية،وتحظى باهتمام الشباب، حيث سيكون الصراع مشتعلا بين المتسابقين المشاركين على المراكز الأولى، نظرا للتجهيزات الكبيرة التي سبقت انطلاق السباق والتطوير المستمر في أداء القوارب والمحركات، كما تسجل منافسات سباق اليوم مشاركة خليجية من الكويت والبحرين وسلطنة عمان.

وتبدأ إجراءات المشاركة مبكرا اليوم من خلال استكمال إجراءات الفحص الطبي على المتسابقين المشاركين في الفترة الصباحية ليتفرغ بعدها المتسابقون المشاركون لإنزال القوارب المشاركة إلى عرض مياه الخليج، تمهيداً للتحول إلى نقطة الاصطفاف من أجل إعطاء إشارة الانطلاقة المحددة العاشرة صباحا. وتصل مسافة سباق اليوم إلى 31.8 ميل بحري، موزعة على 7 لفات يصل طول الواحدة منها إلى 3.5 ميل بحري، إضافة إلى لفة البداية التي يصل طولها إلى 6.8 ميل بحري، حيث تدور القوارب حول كورس السباق في الميناء السياحي بمحاذاة هلال نخلة جميرا الغربي وداخل منطقة الميناء السياحي،وهو المكان المعتاد للسباقات البحرية السريعة والذي شهد العديد من السباقات ومنها بطولتي العالم للزوارق السريعة اكس كات والفئة الأولى سابقا.

وأكملت اللجنة الرياضية في النادي كافة التحضيرات لانطلاقة السباق بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين، حيث عقد في مقر نادي دبي الدولي للرياضات البحرية يوم أمس الاجتماع التنويري الذي رحب فيه عيسى خلفان بن خرباش عضو مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية رئيس اللجنة الرياضية في النادي، بجميع المتسابقين والفرق المشاركة، متمنيا لهم التوفيق في المنافسات اليوم.

وقال بن خرباش إن مبدأ الأمن والسلامة في السباقات البحرية يأخذ الأولوية دائما في السباقات البحرية سواء من قبل اللجنة المنظمة أو المتسابقين أنفسهم، مشددا على ضرورة الالتزام الكامل بمختلف المعايير التي تعزز هذا الجانب، مشيرا إلى أن اللجنة المشرفة على السباق ستعمل بجد من أجل تعزيز هذا المفهوم وزيادة الاهتمام به . وأكد أن اللجنة المنظمة تتابع عن كثب كافة التقارير الواردة من المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل.

واطمأنت اللجنة المنظمة للسباق على كافة خطوات التجهيز لانطلاق الحدث، في اجتماع عقد في مقر النادي في حضور محمد سيف المري مدير إدارة السباقات والرائد علي عبدالله القصيب النقبي رئيس قسم الإنقاذ البحري في الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي وأنور عبدالله وعبدالرحمن المهيري من الإدارة العامة للدفاع المدني وعتيق حسن مبارك المدير التنفيذي لشركة ليدز للاستشارات وأعضاء اللجنة المنظمة من النادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا