• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

غدا في وجهات نظر: الثائرون المخرّبون..من يحاسبهم؟!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 ديسمبر 2014

الاتحاد

الثائرون المخرّبون.. من يحاسبهم؟!

يطرح هذا المقال للكاتب تركي الدخيل السؤال الذي طرح من قبل في الدول الثائرة غرباً وشرقاً، في ظل هذا الجنون، هل يكفي للثائر أن يرفع شعاراً ليكون مقدّساً وبمنأى عن المحاسبة، والملاحقة القانونية؟! وإذا كان هذا الثائر في بلدانٍ منفلتة أمنياً من سيحاسبه؟ إنها معضلة سياسية وقانونية أن تمتطى الشعارات الثورية، لتنفيذ الجرائم على الأرض وضد الناس، ذلك أن جنون الثورة وصل إلى حد سفك الدم من أجل الديمقراطية، مع أن الإنسان أغلى من كل الشعارات قاطبة بما فيها الديمقراطية الموهومة!

حرب أسعار النفط.. من المسؤول؟

نقرأ في بداية هذا المقال للدكتور محمد العسومي: في السابق عندما كانت تتأزم أسواق النفط العالمية ارتفاعاً أو انخفاضاً تتجه الأنظار إلى منظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك»، إلا أن المنظمة فقدت في السنوات الماضية جزءاً كبيراً من قوّتها وتأثيرها في الأسواق بسبب تراجع حصتها من الإنتاج العالمي التي لا تتجاوز 30٪ حالياً بعد تزايد الإنتاج من خارج «أوبك» الذي ارتفع بصورة حادة بعد تسارع إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة.

الغضب من أجل الإنسان

يؤكد الكاتب أحمد أميري هنا أن لدى الغالبية من المتحدثين باسم الدين، هوس في ملاحقة هفوات السلوك العبادي الشخصي، وإصرار على التربّص بالعبد في علاقته بخالقه، على رغم أن حق الله سبحانه وتعالى مبني على المسامحة بينما حقوق العباد مبنية على المشاحة كما تقول القاعدة، إذ خطبهم العصماء لا تتناول في الغالب أخطاء السلوك المعاملاتي بين البشر، وأصواتهم العالية لا تخرج لتزلزل الأرض من تحت أقدام البشر الذين يوقعون الظلم على بشر مثلهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا