• الاثنين 05 رمضان 1439هـ - 21 مايو 2018م

أغلقت مركزاً ومستشفى خاصاً لعدم استكمال إجراءات العاملين

«الصحة» تصدر نموذجاً للممارسات الخاطئة في 23 تخصصاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 فبراير 2013

سامي عبدالرؤوف (دبي) - تصدر وزارة الصحة، خلال الأسبوع الجاري، نموذجاً يحدد الممارسات الخاطئة في 23 تخصصاً طبياً تغطي مختلف المجالات والتخصصات بالدولة، ويستعين به أطباء لجان التحقيق في رصد المخالفات، بحسب الدكتور أمين حسين الأميري، وكيل الوزارة المساعد للممارسات الطبية والتراخيص، نائب رئيس لجنة التراخيص الطبية بالوزارة.

وأعلنت الوزارة إغلاق عيادة، ومركز طبي وإلغاء تراخيصهما؛ بسبب عدم استكمال الإجراءات القانونية للعاملين بهما وإصدار الإقامة لهم، مشيرة إلى أنها منحت المنشأتين مدة 6 أشهر لإنجاز هذه الإجراءات، إلا أنهما لم يلتزما بذلك.

وقال الدكتور الأميري، إن «نموذج مخالفات الممارسات الطبية يهدف إلى توحيد تقارير التحقيقات الطبية، وتحديد نوعية المخالفات بالاستناد إلى معايير معينة حسب كل تخصص طبي، مشيراً إلى أن النموذج سيكون باللغتين العربية والإنجليزية، مؤكداً دوره في التسهيل على أطباء لجان التحقيق استكمال بياناتها، وإعادتها مع التقرير الطبي لدراسة الشكوى.

وكانت لجنة التراخيص الطبية بوزارة الصحة، عقدت اجتماعها الدوري الأول للعام الحالي في ديوان الوزارة بدبي، برئاسة الدكتور سالم الدرمكي وكيل وزارة الصحة بالإنابة، مؤخراً، وقررت خلاله إلزام أحد أطباء الأسنان بأحد المراكز الطبية الخاصة بإعادة تركيب الأسنان مرة أخرى لأحد المراجعين وبطريقة صحيحة، حيث تبين أنه يوجد خطأ في تشخيص نوع التركيب اللازم لصاحب الشكوى.

ووجهت اللجنة، لفت نظر لأحد الأطباء، وذلك لعدم الالتزام في أخذ الموافقة الكتابية على الإجراءات العلاجية المتبعة من قبله عند علاج المريض، كما أوصت بإعادة علاج مريض من قبل الطبيب المعالج وتصحيح القصور إن وجد دون تحمل المريض أي مبالغ إضافية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا