• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

سباق كأس محمد بن منصور للمواطنين ينطلق اليوم

كاتلينا تتوج بكأس فاطمة بنت منصور للقدرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 فبراير 2017

محمد حسن (أبوظبي)

توجت الفارسة الأرجنتينية كاتلينا باستونز على صهوة الجواد «اس ام جوتا كورادو» لإسطبلات جميرا، بلقب كأس الشيخة فاطمة بنت منصور بن زايد آل نهيان للسيدات للقدرة لمسافة 100 كلم، الذي أقيم أمس بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، وشهد مشاركة 105 فارسات، وقام بتتويج الفائزات الشيخة فاطمة بنت منصور بن زايد آل نهيان، والشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان، وشهد السباق الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، والشيخ حمدان بن منصور بن زايد آل نهيان.

وشارك في التتويج عدنان سلطان النعيمي المدير العام لنادي أبوظبي للفروسية، ولارا صوايا المدير التنفيذي للمهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية رئيسة الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا» رئيسة السباقات النسائية والفرسان المتدربين بالاتحاد الدولي لسباقات الخيل العربية «أفهار»، ونجلاء ناصر من الشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الدقيق والأعلاف.

ونظم السباق قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة بالتعاون والتنسيق مع اتحاد الفروسية، وخصصت له جوائز 3 سيارات نيسان (دفع رباعي) للفائزات الثلاث الأوائل مقدمة من قرية الإمارات الدولية للقدرة.

وقطعت بطلة السباق المسافة الكلية على صهوة الجواد «اس ام جوتا كورادو»، بزمن قدره 3:28:00 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ في المرحلة الأخيرة 28.84 كلم/‏ ساعة، وجاءت في المركز الثاني الفارسة أفنان عبدالحميد محمد عبدالله على صهوة الجواد «انستانتيو» من إسطبلات الوثبة بزمن قدره 3:28:06 ساعة، وحلت في المركز الثالث الإيطالية اليس ميسينو على صهوة الجواد «تودو دي كامبو» لإسطبلات الجزيرة 2 بزمن قدره 3:28:32 ساعة، وجاءت في المركز الرابع البولندية كاميلا انيتا ارت على صهوة «رازورباك ميتشانو» لإسطبلات «ام ار ام» بزمن قدره 3:29:59 ساعة، فيما حلت في المركز الخامس اللبنانية وعد نديم على صهوة الجواد «باتاقونيا سيمون» لإسطبلات الوثبة بزمن 3:32:27 ساعة.

وجاءت المرحلة الأولى التي تم ترسيمها بالأعلام الزرقاء لمسافة 40 كلم سريعة جداً، وتجاوزت فيها المعدلات حاجز 28 كلم/‏ ساعة، وشهدت منافسة كبيرة بين الفارسات، ووضح ذلك جلياً من خلال التقارب في المراكز، حيث لم يتعدَ الفارق بين العشر الأوائل حاجز الدقيقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا