• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«يونايتد» يعزز موقعه بين الكبار بثلاثية ليستر

«السيتزن» يعود بنقطة ثمينة من معقل «البلوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 فبراير 2015

لندن (أ ف ب)

انتهت القمة بين تشيلسي المتصدر الذي غاب عنه الإسبانيان دييجو كوستا الموقوف 3 مباريات، وفرانسيسك فابريجاس، ومطارده مانشستر سيتي حامل اللقب بالتعادل 1-1، فيما انتزع مانشستر يونايتد المركز الثالث مؤقتاً إثر فوزه على ضيفه ليستر سيتي العائد إلى النخبة وصاحب المركز العشرين الأخير 3-1، أمس الأول في افتتاح المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

على ملعب ستامفورد بريدج، كان مانشستر سيتي الأكثر استحواذاً للكرة وشكل خطورة عن طريق الأطراف، لكن هدف السبق كان من جانب تشلسي قبيل نهاية الشوط الأول بعدما تلقى البلجيكي أدين هازار كرة في الجهة اليسرى عكسها أمام المرمى وأكملها الفرنسي لويك ريمي، بديل كوستا، في الشبكة (41).

ورد مانشستر سيتي سريعاً إثر عرضية رفعها الإسباني خيسوس نافاس من الجهة اليمنى وأبعدها الحارس البلجيكي تيبو كورتوا بعد خروج خاطئ بأصابعه فوصلت إلى الأرجنتيني سيرخيو أجويرو الذي أطلقها قوية وتابعها الإسباني الآخر دافيد سيلفا وهي «طائرة» في الشباك مدركا التعادل (45).

وفي الشوط الثاني كما في الأول، كان مانشستر سيتي صاحب المبادرة الهجومية، وكاد البرازيلي فرناندينيو يخطف الهدف الثاني بعدما تابع برأسه كرة عرضية عالية من نافاس ارتطمت بالأرض واتجهت عالية صوب المرمى فارتقى لها كورتوا وأبعدها بأصابعه إلى ركنية (56). وتابع الضيف سيطرته الميدانية دون خطورة كبيرة، وسقطت رأسية نافاس، أفضل اللاعبين في المباراة، على الشبكة من الأعلى (65)، وغابت الفرص في الدقائق الـ 25 الأخيرة من الجانبين باستثناء واحدة لسيتي الضاغط باستمرار عن طريق جيمس ميلنر الذي سدد كرة منحرفة جانبت القائم الأيسر (88).

وتكررت نتيجة الذهاب بين الفريقين على ستاد الاتحاد، وصار رصيد تشيلسي 53 نقطة، وبقي متقدما على مطارده بفارق 5 نقاط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا