• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

قيادي بارز في «المؤتمر» يغادر صنعاء إلى البيضاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يناير 2018

صنعاء (الاتحاد)

قالت مصادر قبلية يمنية أمس الخميس، إن الزعيم القبلي ياسر العواضي، الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي العام الذي كان يتزعمه الرئيس السابق علي عبدالله صالح، وصل ليل الأربعاء إلى مسقط رأسه في مديرية ردمان بمحافظة البيضاء وسط البلاد.

وأكدت المصادر وصول العواضي برفقة أفراد أسرته إلى مسقط رأسه في البيضاء بعد أنباء على وضعه تحت الإقامة الجبرية في صنعاء منذ مقتل الرئيس السابق في 4 ديسمبر الماضي.

ولم يتضح بعد ما إذا كان العواضي فر من صنعاء أو غادر بموجب اتفاق مع ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران ودعت أمس الأول، زعماء القبائل في محافظة البيضاء للقتال في صفوفها ضد قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية. واُتهم العواضي، وهو أحد أبرز زعماء قبيلة آلِ عواض المشهورة في محافظة البيضاء، بالتخاذل عن الدفاع عن الرئيس السابق خلال الاشتباكات التي شهدتها العاصمة صنعاء مطلع الشهر الماضي.

وكان العواضي، النائب في البرلمان اليمني والقيادي البارز في حزب المؤتمر الشعبي العام، أحد أبرز المؤيدين لاستمرار التحالف الهش بين صالح وجماعة الحوثي.

ويوم الثلاثاء الماضي، نشر العواضي تغريدات مبهمة على تويتر دعا خلالها إلى لملمة صفوف المؤتمر الشعبي العام «وتضميد جراحه ليقوم بمسؤولياته الوطنية»، وأقر بشكل غير مباشر بسلطة ميليشيات الحوثي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا