• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المتمردون يقصفون أحياء سكنية في تعز..

مقتل 20 حوثيا بمعارك في محيط العاصمة صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 ديسمبر 2015

د ب أ

أحبطت القوات الحكومية اليمنية، اليوم السبت، هجوما نفذه المتمردون الحوثيون في محاولة لاستعادة مواقع خسروها شمال شرق العاصمة صنعاء، وفق ما أفادت مصادر عسكرية أشارت إلى مقتل 20 متمردا على الأقل.   وقال أحد قادة القوات الحكومية "شن الحوثيون الجمعة هجوما باتجاه جبل صلب في مديرية نهم (محافظة صنعاء)" الجبلية التي استرجعتها القوات الحكومية "لكن تم صدهم صباح السبت".   وقال مسؤول عسكري آخر "قتل 20 حوثيا على الأقل في معارك عنيفة بدأت الليلة الماضية" مشيرا إلى سقوط ضحايا بين رجاله لكن دون تقديم حصيلة.

وفتحت استعادة القوات الحكومية لجبل صلب في مديرية "نهم" على بعد نحو 40 كلم من صنعاء، جبهة جديدة في الحرب في محيط العاصمة التي لا تزال بأيدي المتمردين منذ العام الماضي.   وإلى الشمال، شنت طائرات مقاتلة تابعة للتحالف فجرا العديد من الغارات على جيوب مقاومة للمتمردين في مديرية مجزر الواقعة في محافظة الجوف.   وأضاف المتحدث محمد البحيح أن عناصر من المقاومة الشعبية تقدموا في مركز "الغايل"، البلدة الواقعة أيضا في محافظة الجوف على بعد 20 كلم شمال شرقي "مجزر".   كما استهدفت غارات جوية أيضا مواقع للمتمردين في مديريتي "باقم" و"كتاف" في محافظة صعدة معقل الحوثيين في شمال اليمن، بحسب مصادر عسكرية حكومية.

وفي محافظة تعز، ذكرت مصادر في المقاومة الشعبية أن ستة من الانقلابيين الحوثيين وحلفائهم من قوات المخلوع علي صالح قتلوا في هجوم نفذه رجال المقاومة والجيش اليمني.

كما جرح تسعة آخرون من المتمردين في الهجوم الذي وقع في مديرية مقبنة غرب محافظة تعز الواقعة 257 كم جنوب العاصمة صنعاء.

يأتي ذلك في الوقت الذي شهدت به الأحياء السكنية في مدينة تعز، قصفا عنيفا بالأسلحة الثقيلة من الحوثيين وقوات صالح، حسب المصادر ذاتها.

ولفتت المصادر إلى أن القصف استهدف أحياء "ثعبات" و"حوض الأشراف" و"الجحملية" و"الضباب".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا