• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

قرقاش والمخلافي يبحثان المستجدات

الإمارات واليمن: لا بديل عن تنفيذ القرار 2216

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 ديسمبر 2015

القاهرة (وام، وكالات) بحث معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي عبد الملك عبد الجليل المخلافي نائب رئيس الوزراء وزير خارجية جمهورية اليمن، خلال لقائهما بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، على هامش الدورة الطارئة لمجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية، المستجدات على الساحة اليمنية، وتطورات الجهود السياسية، حيث تم التأكيد على أن لا بديل عن تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني الذي يحقق أمن واستقرار اليمن وبمشاركة مكونات الشعب اليمني كافة، إضافة إلى التأكيد على ضرورة التزام المتمردين بعدم اختراق وقف إطلاق النار وإطلاق سراح المعتقلين كخطوات أساسية لنجاح المسار السياسي.  وتناول اللقاء المشهد الإنساني والإغاثي في اليمن، وجهود الحكومة اليمنية في عودة الحياة الطبيعية إلى المناطق المحررة من التمرد، وخطوات معالجة الدمار الذي تسبب به التمرد على الشرعية. وشكر وزير الخارجية اليمني التحالف العربي على جهوده في دعم الشرعية، والموقف التاريخي الذي دشنته عاصفة الحزم وإعادة الأمل، مشيداً بمساهمة دولة الإمارات في دعم هذا الجهد والعطاء وبذل وتضحية أبنائها في سبيل أمن واستقرار اليمن. وحضر اللقاء محمد بن نخيرة الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، وسعادة الدكتور جاسم الخلوفي مدير إدارة الشؤون العربية بوزارة الخارجية. وكان المخلافي قد التقى أيضاً وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة الذي أكد حرص المملكة على ضرورة عودة أمن اليمن واستقراره، وصد التدخلات الخارجية السافرة في شؤونه الداخلية، مؤكدًا الموقف البحريني المبدئي والثابت في دعم اليمن، وقيادته الشرعية المتمثلة في الرئيس عبد ربه منصور هادي، والمشاركة في التحالف العربي للدفاع عن الشرعية في اليمن، وتحقيق تطلعات شعبه في التنمية والتقدم، مشيراً إلى ضرورة الحل السياسي في اليمن، وإلى أن المملكة ستواصل مساهماتها في كل الجهود الإنسانية الرامية إلى تخفيف معاناة الشعب اليمني. بينما أعرب المخلافي عن تقدير الجمهورية اليمنية البالغ لمشاركة البحرين الفاعلة وتضحيات أبنائها المقدرة من قبل اليمن حكومة وشعباً لأجل تحقيق الأمن والسلام في أنحاء اليمن كافة، متمنيًا للمملكة مزيداً من التقدم والازدهار.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض