• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

ماليزيا: قائد «إير آسيا» ترك مقعده قبل فقدان السيطرة على الطائرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 فبراير 2015

سنغافورة، جاكرتا، باريس (رويترز)

قال شخصان على دراية بالتحقيق الذي يجري في حادث سقوط طائرة ركاب تابعة لشركة «إير آسيا» في البحر في ديسمبر، إن قائد الطائرة ترك مقعده للقيام بإجراء غير معتاد عندما فقد مساعده على ما يبدو السيطرة على الطائرة وعند عودة قائد الطائرة إلى مقعده كان الأوان قد فات لانقاذ الطائرة.

ومن المرجح أن تركز التفاصيل التي ستظهر عن اللحظات الأخيرة للرحلة 8501 الأنظار إلى حد ما على الصيانة والتدابير والتدريب على الرغم من تشديد المسؤولين الإندونيسيين علانية على أنه من السابق لأوانه التوصل لأي نتائج قاطعة.

وكانت الطائرة تعاني من مشكلات في صيانة كمبيوتر رئيسي خاص بالطيران منذ أكثر من أسبوع وقال شخص مطلع على الأمر إن قائد الطائرة قاد نفس الطائرة بهذا الجهاز المعيب قبل أيام فقط من الحادث. وقالت شركة إير آسيا إنها لن تعلق في الوقت الذي تجري فيه اللجنة الوطنية الإندونيسية لسلامة وسائل النقل تحقيقاتها.

وقالت «بلومبيرج نيوز» يوم الجمعة إنه بعد محاولة اعادة ضبط جهاز الكمبيوتر سحب الطيارون جهاز قطع الدائرة الكهربية عن الجهاز. وأبلغ أشخاص على اطلاع بالأمر رويترز إن الكابتن الإندونيسي إيريانتو هو من قام بهذه الخطوة وليس مساعده الفرنسي الأقل خبرة ريمي بليسيل الذي كان يقود الطائرة.

ولا يؤثر فصل التيار بشكل مباشر على الطائرة لكنه سيوقف عن العمل معدات حماية الرحلة الجوية التي تمنع الطيار من أن يضع الطائرة خارج حدود سلامتها الأمر الذي يترك للطيار المساعد أمر قيادة الطائرة يدويا في ظروف حساسة وعلى ارتفاع شاهق.وقال طيار لطائرة من طراز إيه 320 طلب عدم نشر اسمه «يمكن إعادة تشغيل الكمبيوتر الخاص بالطيران لكن أن تفصل عنه الكهرباء فهو أمر غير معتاد بالمرة.

واستأنف قائد الطائرة توليه زمام الأمور بعد فصل التيار لكن شخصا مطلع على المسألة قال إن القائد لم يكن في وضع يتيح له التدخل فورا لإعادة الطائرة إلى وضعها الطبيعي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا