• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

رئيسة أولى جلسات البرلمان المصري ترفض «المزايدة» وتهدد نواب «النور» بالطرد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 ديسمبر 2015

القاهرة (وكالات)

حذرت النائبة المصرية آمنة نصير التي من المقرر أن تترأس أول جلسة للبرلمان باعتبارها أكبر الأعضاء سناً، من أنها لن تسمح لنواب حزب «النور» أو أي جهة أخرى، بالمزايدة خلال الجلسة الإجرائية الأولى لأداء اليمين القانونية، وإضافة جملة «بما لا يخالف شرع الله» أو أي جمل أخرى للقسم. وأبلغت نصير قناة «العربية.نت» بقولها أمس، إن الجلسة الأولى الإجرائية للمجلس، والتي سيتم أداء النواب للقسم واليمين فيها لابد أن تكون منضبطة، لأنها ستنقل صورة حية ومباشرة للعالم كله عن البرلمان المصري، وبالتالي لن نسمح خلالها بأي تكلف أو عدم التزام أو خروج عن النص، رافضة ما تــــردد عن اعتــــزام نــــواب حــزب «النور» السلفي إضافة جملة «بما لا يخالـــف شـــرع الله» على أداء اليمين، تكراراً لما حــدث منهــم فــي برلمـــان 2012.

وأضافت آمنة نصير أن النائب الذي سيضيف أي جملة لم تكن واردة بنص القسم، سيتم إغلاق الميكروفون عليه، وإذا تكرر الأمر سيتم إغلاق الميكرفون مرة أخرى، وسينظر في لائحة المجلس لبحث إمكانية طرده من المجلس، مشيرة إلى أن النائب الذي لا يلتزم بلائحة المجلس وقوانين الدولة فلا يحق له أن يتواجد بالبرلمان. وأشارت إلى أن «الخروج عن أداء اليمين يعني عدم احترام الدولة، فرئيس الجمهورية والوزراء يؤدون اليمين القانونية دون زيادة أو نقصان، احتراماً لهيبة الدولة، ولذلك فالنواب مطالبون بالالتزام وإلا لا يحق لهم مطالبة غيرهم بذلك». من جانبه، نفى محمد صلاح خليفة، المتحدث الرسمي باسم الكتلة البرلمانية للحزب السلفي، ما تردد عن امتناع نواب «النور» حضور الجلسة الإجرائية الأولى، نظراً لترؤس امرأة الجلسة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا