• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الإمارات والعين.. «أحلام كبيرة»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 ديسمبر 2015

علي شويرب (رأس الخيمة)

يلتقي الإمارات مع العين، وتبدو المباراة مهمة للفريقين، وشعارها «الأحلام الكبيرة»، حيث يسعى أصحاب الأرض لتصحيح المسار، والخروج من عباءة الخسائر الأربع المتتالية أمام الوحدة ودبا الفجيرة والشباب والجزيرة على الترتيب، والتي أدت إلى تجمد رصيدهم عند 13 نقطة، ووضع «الصقور» نفسه في «موقف حرج»، حيث أصبح من الفرق المهددة بالهبوط، بعد أن كان ضمن فرق الوسط، واحتل المركزين الرابع والخامس في بداية المسابقة، قبل أن يتراجع إلى الترتيب الحادي عشر حالياً. ويحتاج الإمارات إلى النقاط الثلاث ليصل إلى 16 نقطة، مبتعداً عن الظفرة والشارقة والشعب، على أن تخدمه نتائج بقية المباريات، وليس أمام «الأخضر» سوى الفوز على «البنفسج»، ولكن مهمته في غاية الصعوبة، لأن العين أفضل فريق في المسابقة حتى الآن، وصاحب الأرقام القياسية، ولعب «الزعيم» 12 مباراة فاز في 10 لقاءات، وخسر مرة واحدة وتعادل مثلها، وسجل 28 هدفاً وعليه 9 أهداف، وهو بذلك صاحب أفضل هجوم ودفاع، والفريق الأكثر فوزاً في المسابقة، إضافة إلى أنه منتشٍ، ويعيش أجمل أيامه، ويسعى لنيل لقب بطل الشتاء، إلا أن الإمارات مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية، حتى لو كان المنافس فريقاً بقيمة وحجم العين.

ويلعب «الصقور» مكتمل الصفوف، وينتظر أن يخوض باولو كاميلي مدرب الفريق بأسلوب متوازن، مع التركيز على الكرات المرتدة السريعة، أما العين هدفه الفوز الحادي عشر، لإنهاء الدور الأول بـ34 نقطة، يضمن بها لقب بطل الشتاء، في ظل صعوبة وصول منافسة الأهلي إلى هذا الرقم، ويدفع المدرب زلاتكو بكل أوراقه ليربح الجولة، ويتطلع العين إلى تقديم أداء جيد، بالإضافة إلى الرغبة في العلامة الكاملة، ويملك الضيوف العديد من الأوراق الرابحة.

الحسن صالح: نحترم العين ولا نخافه !!

رأس الخيمة (الاتحاد)

قال الحسن صالح المدافع الأيسر لفريق الإمارات إن مباراة اليوم، يجب أن تكون بداية العودة للطريق الصحيح، حيث أصبح «الصقور» في وضع يحتم عليه الفوز، رغم أنه يدرك صعوبة المهمة أمام متصدر الدوري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا