• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

سيناريو يتكرر في كثير من البيوت

أصدقاء الزوج.. يعكرون صفو العلاقات الأسرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 25 ديسمبر 2015

هناء الحمادي (أبوظبي)

«اكتشفت بعد شهر العسل وجود «ضرة» هم أصدقاء زوجي، وتقول نهلة (23 سنة) إنها أثناء فترة عقد القران «الملجة» كانت تعلم أن لزوجها أصدقاء، لكن هذه الصداقة القوية لم تشعر بها قبل الزواج، وبعد الزواج تكرر سيناريو الإزعاج بخروجه معهم دائما، ما أفسد عليها حياتها الزوجية، فطفح الكيل، وطالبته بالتغير والتقليل من سهراته.

واقع كريه

يعد أصدقاء الزوج أعداء للزوجة، ليس ذلك فحسب، وربما يصبحون بمثابة الضرة بالنسبة لها، وهذا واقع بيوت كثيرة، فهو يريد الخروج للترفيه عن نفسه برفقة أصدقائه بعد يوم طويل وشاق من العمل، وهي لا توافق، وتغار من خروجه مع أصدقائه، فيبدأ النقاش وتتفاقم المشاكل. وهناك أزواج يحنون لأيام العزوبية، ويلجأون للسهر برفقة الأصدقاء حتى وقت متأخر من الليل، تاركين زوجاتهم تتحمل كل شيء.

وتعاني إيمان، خروج زوجها المستمر مع أصدقائه، وعلى الرغم من مرور 5 سنوات على زواجهما، إلا تلك العادة لم يتركها، معتقدا نفسه أنه مازال يعيش أيام العزوبية، ورغم خروجه الذي يطول حتى منتصف الليل، تاركاً أبناءه ساعات، وبمجرد دخوله المنزل يتذمر ويشتكي. وتقول «يفعل ذلك دائما حتى لا أحاسبه أو أفتح باب السؤال»، مضيفة « تصرفاته تغيظني والغرض من تصرفاته التي يقوم بها هو إيجاد مبرر لخروجه المستمر مع أصدقائه، ورغم محاولتي الحديث معه تكرراً، وإقناعه أن بيته في حاجه إليه، إلا أنه لا يقتنع، ودائما ما يتهمني بأنني أغار من أصدقائه، وأحاول التفرقة بينهم، وأنني نكدية».

ارتباط شديد ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا