• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

النظام الصحي يشرف على الانهيار

7,6 مليون يمني بحاجة لمساعدات طارئة للبقاء على قيد الحياة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 ديسمبر 2015

نيويورك (وكالات)

قالت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، كيونغ وا كانغ، إن 7,6 مليون شخص في اليمن، يحتاجون إلى المساعدة الغذائية الطارئة للبقاء على قيد الحياة. وأضافت أمام مجلس الأمن الدولي في جلسته التي عقدت الليلة قبل الماضية، أن النظام الصحي في اليمن يشرف على الانهيار، فيما يفتقر نحو 14 مليون يمني إلى الخدمات الطبية.

وذكرت أن الصراع امتد منذ منتصف مارس إلى عشرين محافظة من المحافظات الاثنتين والعشرين، ليفاقم الوضع الإنساني الصعب الناجم عن سنوات من الفقر وسوء إدارة البلاد، وانعدام الاستقرار. وقالت: «هناك أكثر من مليونين وخمسمئة ألف مشرد داخلي في البلاد، بزيادة تقدر بثماني مرات عما سجل في بداية الصراع»، مشيرة إلى «تراجع النزوح» في المحافظات الجنوبية التي استعادت الحكومة اليمنية السيطرة على معظمها في أغسطس الماضي بعد شهور من القتال ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم.

ويوجد بمحافظة تعز الآن نحو 400 ألف مشرد داخلي، وهو أكبر عدد للنازحين في اليمن، تليها محافظتا عمران وحجة. وأضافت «وعلى الرغم من البيئة الصعبة والخطرة، فإن الوكالات الإنسانية على الأرض تستجيب بالمساعدات المنقذة للحياة، وتم توفير المساعدات الطارئة من المياه والصرف الصحي لأربعة ملايين شخص. ومنذ شهر أبريل يتم توسيع نطاق توزيع المساعدات الغذائية بشكل منتظم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض