• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

الفتاة التي انتصرت على التقاليد

سارة سمير: الأسرة والمدرسة وراء إنجازاتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 ديسمبر 2015

دبي (الاتحاد)

لم تكن النجاحات التي حققتها سارة سمير بطلة مصر والعالم في رفع الأثقال بمحض الصدفة، بل خاضت مشواراً من التحدي والإصرار للوصول إلى منصات التتويج العالمية، بعدما حققت ذهبية العالم للشابات التي أقيمت في شهر يونيو الماضي ببولندا كما أنها تأهلت إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

وتحكي سارة قصتها مع التحدي وكيف وصلت إلى العالمية، وهي التي خرجت من أسرة متوسطة في مدينة الإسماعيلية، وتقول: «الأسرة والمدرسة هما أساس نجاح أي بطل وعندما أفكر في مشواري أجد أن والدي رحمه الله كان المثل والقدوة، وهو من شجعني في بداية مسيرتي، كما أن أمي لم تعارض ممارسة رياضة يراها البعض لا تناسب البنات، وهناك تقاليد اجتماعية كثيرة تمنع ذلك خاصة في البيئة الفقيرة».

وتضيف: «القصة بدأت من المدرسة العسكرية عندما كان شقيقي الأكبر يرفع الأثقال، وعرض على والدي أن أذهب معه وعمري 11 عاماً لممارسة اللعبة، والحقيقة أن المدرسة العسكرية هي نموذج رائع لتجهيز اللاعبين واللاعبات، وعندما ذهبت إلى المدرسة لم أكن أعرف شيئاً عن اللعبة، ولم يسبق لي أن رفعت أثقال، والسمة الواضحة في المدرسة أنها توجه من يدخلها في حال فشله في ممارسة لعبة معينة، وتضعه في اللعبة التي تناسب إمكانياته، وعندما دخلت كنت أضع أحلاماً كبيرة في مشواري وهو سر قبولي في المدرسة».

وتواصل حديثها قائلة: «بالفعل المدرسة هي البداية لأي بطل لأن هناك تدريبات يومية، وعلى مدار سنوات طويلة وحتى الآن أتدرب في المدرسة العسكرية، كلما توقفت تدريبات المنتخب».

وتروي سارة بنت الإسماعيلية عن يومها، وتقول: «في المدرسة العسكرية كانت هناك تدريبات يومية على فترتين ولا نحصل على راحة سوى يوم الجمعة فقط من كل أسبوع وعندما تتدرب كل هذه الساعات لشهور طويلة بل لسنوات فمن المؤكد أنه ستنجح في التجربة حتى ولو فشلت في المرتين الأولى والثانية، طالما تملك الإصرار والتحدي». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا