• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

3 سنوات حبساً لعصابة «البرنس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 ديسمبر 2015

محمود خليل (دبي)

فصلت محكمة الجنايات بدبي بقضية احتيال على صاحب محل مصوغات ذهبية تعد الأشهر من بين القضايا الماثلة، وبلغت قيمتها 11 مليونا و795 الف درهم نفذها أوروبيون بالتنسيق مع آخرين موجودين في باريس، وألقت شرطة دبي القبض على 3 منهم في عملية أطلقت عليها اسم «البرنس». وقضت المحكمة بمعاقبة الثلاثة المقبوض عليهم بالسجن لمدة 3 سنوات وأمرت بإبعادهم عن الدولة بعد قضاء مدة الحكم. واتهمت النيابة العامة في دبي في هذه القضية اثنين من المتهمين بتهديد صاحب المحل وابنه بالقتل حال عدم تسليمهما الذهب، فيما اتهمت الثالث بحيازة وإخفاء المسروقات، وهي عبارة عن «55 عقداً من الألماس وإسوارة ذهبية وزوج حلق أذن و120 خاتماً». وتعود وقائع القضية إلى أن «العصابة المكونة من فريقين خططت بالتنسيق مع العصابة الموجودة في باريس، لسرقة صاحب المحل بدعوى رغبتهم في فتح محل مجوهرات وشراء الكمية التي يمتلكها صاحب المحل لقاء تخفيض مالي».وتوجه أحد أفراد العصابة «مقبوض عليه» إلى صاحب المحل، الذي يتواجد مقره في مركز أرض الذهب بمنطقة نايف، وكان يرتدي ملابس وحلى وساعة مرصعة بالألماس تدل على ثرائه، وادعى أنه مرسل من قبل صاحب شركة عربي الجنسية متواجد في فرنسا لشراء الذهب، بهدف فتح محل في أبوظبي حيث وافق صاحب المحل (الضحية) على بيعه المصوغات لقاء خصم 45%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض