• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  01:05    رئيسة وزراء بريطانيا :نعتزم عقد شراكة استراتيجية مع دول الخليج لمواجهة التهديدات الإيراني        01:09    مقاتلو المعارضة في حلب يطالبون بإجلاء نحو 500 حالة طبية حرجة من شرق المدينة تحت إشراف الأمم المتحدة    

«الطيران المدني» تنظم مؤتمراً لسلامة مهابط المروحيات

ترخيص 70 مهبطاً عمودياً في الدولة منذ مطلع العام الحالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 24 ديسمبر 2015

دبي (الاتحاد) رخصت الهيئة العامة للطيران المدني 70 مهبطاً للطائرات العمودية في الدولة منذ مطلع العام الحالي، بحسب ما تم الإعلان عنه خلال أول مؤتمر دولي لمهابط الطائرات العمودية بالشرق الأوسط في دبي. واستضاف المؤتمر الهيئة العامة للطيران المدني خلال شهر ديسمبر الجاري، برعاية منظمة الطيران المدني الدولي «إيكاو». وافتتح المؤتمر محمد الدوسري مدير إدارة الملاحة والمطارات، ومحمد سماوي نائب المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في منظمة الطيران المدني. وعقد المؤتمر بالتعاون مع الفريق الدولي لتصميم مهابط الطائرات التابع لـ «إيكاو»، وشارك فيه أكثر من 100 ممثل لمنظمات إقليمية ودولية، ومشغلي مهابط الطائرات العمودية، ومشغلي الطائرات العمودية ومنظمات الطيران، وممثلين عن جهات حكومية، وقطاع النفط والغاز، ومقدمي الرعاية الصحية، وشهد الحدث محاضرات وورش عمل تفاعلية بشان ترخيص مهابط الطائرات العمودية. وقال مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني سيف محمد السويدي «كانت هناك استجابة إقليمية ودولية واسعة النطاق واسع لمؤتمر مهابط الطائرات العمودية، وبالإضافة إلى برنامج سلامة الطيران المدني في الإمارات، فإن الهيئة العامة للطيران المدني تعتبر من الهيئات القليلة القائمة على التنفيذ الفعال لنظام مراقبة السلامة لمهابط الطائرات العمودية»، وتابع «نحن نتطلع إلى تقاسم تجربتنا وإنشاء منصة للتعاون في مجال السلامة وتبادل المعلومات، وسعداء لاستضافة هذا الحدث نيابة عن منظمة الطيران المدني الدولي، لزيادة مستوى سلامة عمليات مهابط الطائرات بالدولة». من جانبه، عبر السيد إسماعيل محمد البلوشي، المدير العام المساعد لقطاع شؤون سلامة الطيران «لقد عملت الهيئة منذ فترة طويلة مع مشغلي الطائرات العمودية من خلال نظم إدارة السلامة لضمان سلامة العمليات، إلا أن الإطار التنظيمي لمراقبة مهابط الطائرات العمودية في الإمارات يوضح مسؤولية مشغلي مهابط طائرات العمودية، ويضمن التركيز الكلي على سلامة مهابط الطائرات العمودية من كل الأطراف المعنية، ما يعزز مستوى السلامة الوطني». وأضاف «قامت الهيئة بترخيص 70 مهبطاً عمودياً بالدولة منذ بدء تطبيق التشريعات مطلع العام الحالي، وتركزت المهابط المرخصة حتى تاريخه في المهابط الخدمية والحكومية، إضافة إلى المستشفيات بنسبة 70% من مجموع المهابط المرخصة، واشتملت النسب المتبقية على المهابط التجارية بنسبة 15% والخاصة بنسبة 15% بالتساوي». وأشار السيد محمد فيصل الدوسري، مدير إدارة الملاحة الجوية والمطارات إلى أنه «تم تطبيق التشريعات واللوائح، اعتبارا من الأول من يناير 2015 للمهابط الجديدة، وبالنسبة للمهابط الحالية أو القائمة فتم إعطاء ملاكها مهلة وأقصاها 3 سنوات تنتهي في الأول من يناير 2018 للامتثال للقوانين الجديدة، حسب التعميم الذي أصدرته الهيئة بهذا الصدد، لتنظيم عملية الحصول على التراخيص الفنية». وكانت مخرجات المؤتمر توصيات من المكتب الإقليمي لمنظمة الطيران المدني الدولي في الشرق الأوسط بحيث أوصت «إيكاو» بمراجعة القوانين المتعلقة بمهابط الطيران، خاصة تطبيق نظام إدارة السلامة لإدارة مهابط الطائرات، وإنشاء قاعدة بيانات لمهابط الطائرات، مع أهمية إنشاء لجنة متخصصة للمهابط ليتم تقييم أساسيات التدريب والمهارات المتعلقة بإدارة مهابط الطائرات. كما أوصت المنظمة على أن يتم نشر هذه التوصيات على مستوى مجموعة سلامة الطيران الإقليمية التابعة للمنظمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا