• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اهتمام عالمي بفعاليات «زايد التراثي»

وفد دول الاتحاد الأوروبي في جولة شائقة بالمهرجان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 ديسمبر 2015

أحمد السعداوي (أبوظبي)

يواصل مهرجان الشيخ زايد التراثي بالوثبة، نجاحه في جذب قطاعات واسعة من الجمهور من أنحاء العالم، للاطلاع على لآلئ الموروث المحلي الإماراتي في المهرجان الذي تستضيفه منطقة الوثبة بأبوظبي وتستمر فعالياته حتى الثاني من يناير المقبل، وسط اهتمام عالمي غير مسبوق بدا واضحاً عبر الأعداد الكبيرة من السائحين والوافدين التي تزور المهرجان يومياً، إضافة إلى وفود دبلوماسية تمثل مختلف دول العالم ذهبت في جولات شيقة إلى أعماق التاريخ الإماراتي للتعرف إلى الكنوز والمعارف والأسرار، وكان آخرها الوفد الدبلوماسي الرفيع المستوى من دول الاتحاد الأوروبي الذي قام بزيارة المهرجان أمس الأول وتنقل بين ساحاته المختلفة، وما تعرضه من نماذج حية وأنماط فريدة لأشكال الحياة في المجتمع الإماراتي القديم تم عرضها بأسلوب جذاب أسهم في تحقيق مزيد من الإقبال الجماهيري على فعاليات الحدث الكبير منذ انطلاقه في التاسع عشر من نوفمبر الماضي.

جنسيات مختلفة

زاد من إقبال الجماهير القادمة من كل حدب وصوب على فعاليات ومناشط المهرجان المختلفة اعتدال أجواء الشتاء الإماراتي، ما يجعل الخروج في الهواء الطلق متعة كبيرة لجميع الأعمار والجنسيات، وتتاح لهم الفرصة للتنقل بين أجنحة المهرجان وساحاته المختلفة، بما فيها من حرف قديمة ومشغولات يدوية، وأحياء تراثية أقيمت للمرة الأولى ضمن فعاليات المهرجان هذا العام، وأحدثت صدى واسعاً بين الجمهور نظراً لعرض ملامح من التراث العالمي جنباً إلى جنب مع التراث الإماراتي، في بادرة فريدة من إدارة المهرجان، تسعى من خلالها إلى توصيل رسائل التراث الإماراتي في قالب جذاب، وتنظيم عالي المستوى بحسب كل من زار وشاهد فعاليات الكرنفال التراثي الإماراتي من مواطنين ومقيمين وأجانب من مختلف الجنسيات، جاءوا للإمارات للاستمتاع بأجواء الضيافة الأصيلة التي وفرها مهرجان الشيخ زايد التراثي لضيوفه منذ وطأة أقدامهم أرض المهرجان وحتى مغادرتهم لها بعد رحلتهم إلى أعماق التاريخ والتراث الإماراتي، ومنهم الوفد الدبلوماسي الرفيع المستوى من دول الاتحاد الأوروبي الذي زار المهرجان مساء أمس الأول واستقبلهم سعادة ناصر ثاني الهاملي، وكيل الوزارة المساعد لقطاع التنسيق الحكومي في وزارة شؤون الرئاسة، رئيس اللجنة الإعلامية لمهرجان الشيخ زايد التراثي.

سرد تاريخ الدولة

بدأت جولة الممثلين لدول الاتحاد الأوروبي، في المهرجان بمطالعة سرد حي لتاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال زيارتهم «جناح ذاكرة وطن»، الذي يعتبر أبرز فعاليات المهرجان بما يحويه من صور وأفلام تاريخية حول مسيرة الاتحاد وبناء الدولة والدور الذي لعبه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تأسيس الاتحاد، إضافة إلى وثائق تعكس إنجازاته وأقواله الخالدة واهتمامه بالتنمية والتعليم والزراعة والمرأة والتراث، فضلاً عن ركن «حماة الوطن»، الذي يتناول مراحل تطور القوات المسلحة الباسلة، فضلا عن تكريم سيرة الشهداء الأبرار، الذين قدموا الكثير إلى دولتهم وقضايا الحق والعدل، فكانت هذه الجولة خير استهلال لرحلتهم إلى ماضي الآباء والأجداد للتعرف إلى أهم المراحل التي مرت بها الإمارات حتى وصلت إلى النهضة الكبرى التي تعيشها الإمارات حالياً وجعلتها في مصاف الدول المتقدمة في كثير من المجالات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا