• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«دبي المالي العالمي» راعٍ رئيس لملتقى الاستثمار السنوي 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 مارس 2016

دبي (الاتحاد)

أكدت اللجنة المنظمة لفعاليات ملتقى الاستثمار السنوي 2016، أن سلطة مركز دبي المالي العالمي هي راع رئيس للدورة السادسة من ملتقى الاستثمار السنوي المقرر في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، خلال الفترة من 11 إلى 13 أبريل القادم، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي، سلطة مركز دبي المالي العالمي: «يشارك مركز دبي المالي العالمي للعام الثاني في هذا الملتقى الذي يشكل أحد أبرز الوجهات العالمية المهمة لعرض فرص الشراكات المتاحة في عالم الأعمال والاستثمار ومناقشتها، حيث يحظى بمشاركة واسعة من القادة والمختصين والعاملين في مجال الاستثمار من مختلف دول العالم، وبات موعداً سنوياً أساسياً يجمع صناع القرار والمستثمرين».

وأضاف أميري: «تأتي مشاركتنا، انطلاقاً من المكانة التي حققها المركز والسمعة المتميزة التي أسس لها كوجهة مفضلة للشركات المالية الإقليمية والعالمية الباحثة عن فرص النمو في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، ونسعى من خلال المشاركة لترسيخ المكانة المتقدمة التي استحقها مركز دبي المالي العالمي بفضل ما يقدمه للمستثمرين من قيمة مضافة ومزايا تنافسية هي الأفضل على مستوى المنطقة». وعن مجموع عدد الشركات والبنوك الأجنبية المسجلة في مركز دبي المالي العالمي في العام 2015، قال أميري: «هناك 1445 شركة مسجلة في مركز دبي المالي العالمي، وذلك حتى نهاية العام 2015، ويشمل هذا العدد 408 شركات تعمل في الخدمات المالية و835 شركة في القطاع غير المالي. وتشير القراءة الأولية لأداء المركز خلال العام الحالي إلى أن العام 2016 سيشهد نمواً جيداً وفق الخطط التي نعمل وفقها، ونتوقع أن يشهد هذا العام زيادة أكبر في عدد الشركات الجديدة». بدوره، قال داوود الشيزاوي، الرئيس التنفيذي للجنة المنظمة لملتقى الاستثمار السنوي إن دورة العام 2016 ستكون منصة تجمع كبار الخبراء في الاستثمار الأجنبي المباشر، والمستثمرين والمهنيين وممارسي الأعمال في العالم لمناقشة كيفية تغير مشهد الاستثمار الأجنبي المباشر بشكل كبير في السنوات الأخيرة، فضلاً عن ظهور مصادر جديدة في هذا المجال. وأعرب الشيزاوي عن سعادته بالشراكة بين الملتقى ومركز دبي المالي العالمي في دورة هذا العام. وقال أميري: «لا تقتصر ميزة قوانين الصندوق على أنها فقط تتماشى مع المعايير العالمية بل أنها مصممة لتناسب المستثمرين الإقليميين، حيث تشكل نقطة اتصال بين الأنظمة المالية العالمية والخليجية. ولدى مركز دبي المالي العالمي حاليا أكثر من 150 شركة ناشطة في إدارة الثروات والأصول، إضافة إلى الشركات العائلية والبنوك الخاصة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا