• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

رصدتها «لوفيجارو» الفرنسية

ردود فعل متباينة لقرار إيقاف الثنائي بلاتر وبلاتيني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 ديسمبر 2015

أنور إبراهيم (القاهرة)

أثار قرار لجنة الأخلاقيات والقيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، والخاص بإيقاف السويسري جوزيف بلاتر والفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة 8 سنوات، ردود فعل متباينة نقلتها حصرياً صحيفة «لوفيجارو» عبر موقعها الإلكتروني، حيث قوبل القرار ببعض الارتياح في عدة دول، وفي مقدمتها إسبانيا، إذ أعرب خافيير تيباس رئيس رابطة كرة القدم عن سعادته بهذا القرار، بل وقال إنه كان يؤيد تغليظ العقوبة على الرجلين.

وعلق قائلاً: «8 سنوات فقط.. مدة قليلة، إنهما لا يستحقان ثقة عالم كرة القدم والعالم الرياضي».

واتفق مع تيباس في الرأي ميجويل كاردينال وزير الدولة الإسباني لشؤون الرياضة الذي قال «إنها عقوبة مؤثرة ومنطقية، ولكنني أشعر بالإحباط وخيبة الأمل في بلاتيني على وجه الخصوص، لأنني كنت على ثقة أكبر في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم كنموذج يحتذى في مواقفه الحازمة ضد التلاعب في نتائج المباريات أو في الخروج عن قواعد الروح الرياضية في مجال التصرفات المالية على وجه التحديد».

وفي إنجلترا، لم يشأ ديفيد بيرنستاين رئيس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أن يتحدث عن ظلم في هذا القرار، وإنما قال إنه يرفض وضع بلاتر وبلاتيني على قدم المساواة بالنسبة للعقوبة، لأن هناك فارقاً كان لابد أن يؤخذ في الاعتبار بين الرجلين، فبلاتر تولى رئاسة منظمة يسودها الفساد منذ سنوات عديدة، ويتعرض للمطاردة من القضاء السويسري والأميركي، أما بالنسبة لبلاتيني فالوضع مختلف إذ كان رئيساً لاتحاد لم تشبه شائبة ولم يمارس فيه أي فساد، ولهذا كان ينبغي أن تختلف عقوبة كل منهما عن الآخر، فتوحيد العقوبة أضر بلاتيني أكثر.

وفي ألمانيا.. كان هناك نوع من الحذر في رد الفعل، فبمجرد أن علم دارينهارد روبال رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم بالقرار علق قائلاً: «كنا ننتظر مثل هذا النوع من القرارات، وبالنظر لما حدث فإننا نرى أنه ينبغي على «الفيفا» و«اليويفا» أن يعملا على إصلاح الهيكل الداخلي لكل منهما، إذ إن تغيير الرئيس فقط ليس كافياً، ولابد من إعادة الثقة المفقودة والمصداقية الغائبة، وهذا يحتاج إلى سنوات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا