• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

ناصر وبلال وبدرية ومصطفى اجتمعوا على هدف واحد

«كرت احمر».. للتعصب الرياضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 فبراير 2017

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

بهدف التوجيه ضد التعصب الرياضي، اجتمع مجموعة من الفنانين الإماراتيين بإدارة المخرج ناصر التميمي أمام كاميرا الشاشة الذهبية، لتنفيذ فيلم «كرت أحمر» الذي يتناول قضية التعصب الرياضي ومدى تأثيره السلبي على الأسر والمجتمع بشكل عام، من خلال شقيقين هما «حميد» و«عبيد» اللذان يقفان ضد بعضهما في الحياة الشخصية والعملية، نتيجة لتعصبهما الرياضي، لاسيما أن كل منهما يشجع فريقاً مختلفاً من نادي العين، الأمر الذي يؤثر على ترابط أفراد الأسرتين.

وعن اختياره لهذه القضية التي وللمرة الأولى يتم التطرق لها وتسليط الضوء عليها في أحد الأعمال السينمائية الإماراتية والخليجية، قال ناصر التميمي لـ «الاتحاد»: كرة القدم لها الأولية في الرياضة، وباعتبارها الرياضة ذا الشعبية والجماهيرية فكان لها أثر إيجابي وسلبي على كل المجتمعات، لكننا في «كرت أحمر» نتطرق لسلبيات التعصب الرياضي على الأسر، خصوصاً أنها سبب رئيس في فقدان الترابط الأسري، لافتاً إلى أن أحداث العمل تعرض وبشكل مباشر مدى تأثير التعصب الرياضي أيضاً على الإنسان نفسه من الناحية الشخصية، منها فقدانه للكثير من الأصدقاء، وعدم اهتمامه بعمله، إلى جانب تأثيرها على حياته اليومية من تصرفات تذهب في إطار الموضة والملابس، إضافة إلى أنها تجعله غير منصف في المجتمع وفي تعامله مع الناس، وهذا ما قدمته في أحد مشاهد الفيلم.

صراعات

وخلال العرض الخاص للفيلم بالمسرح الوطني بحضور عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة وإبراهيم العابد مستشار المجلس الوطني للإعلام، وناجي الحاي وكيل وزارة تنمية المجتمع بالإنابة.. أشار التميمي إلى أن «كرت أحمر» الذي شارك في بطولته كل من الفنانين الإماراتيين بلال عبد الله وبدرية أحمد وصوغة وأمل محمد، ومن المقرر أن يعرض في صالات السينما المحلية في الثاني من مارس، يبرز أيضاً إلى جانب «التعصب الرياضي»، قضية الصراعات في مجال الأعمال الأخرى، حيث إن «عبيد» و«حميد» شقيقان يعملان في مجال الاستثمار، وتقع بينهما صراعات عده.

انتقاد وهجوم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا