• الخميس 28 شعبان 1438هـ - 25 مايو 2017م

خلال لقاء المنصوري بوفد حكومي إثيوبي

«الاقتصاد» تبحث تعزيز التعاون التجاري مع أديس أبابا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

استقبل معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، وفدا وزاريا من الحكومة الإثيوبية يضم معالي أحمد إبيتيو وزير الصناعة، ومعالي عبد العزيز محمد وزير المالية والتعاون الاقتصادي، إلى جانب عدد من مسؤولي الحكومة وبمشاركة عبد القادر ريسقوا، سفير جمهورية أثيوبيا لدى الدولة.

وجاء استقبال الوفد الأثيوبي في سياق متابعة نتائج الزيارة التي قام بها وفد الدولة الحكومي والتجاري والاقتصادي برئاسة معالي الوزير المنصوري إلى جمهورية أثيوبيا في مارس من العام الماضي، واستعراض ما تم تحقيقه من تطور في العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين البلدين الصديقين منذ الزيارة وحتى الآن.

وتم خلال اللقاء الذي عقد أمس في ديوان عام الوزارة بدبي بحث العلاقات القائمة ومجالات التعاون المشترك وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات الاقتصادية وتحديدا في قطاعات الزراعة والأمن الغذائي والسياحة والطيران المدني. وأكد الجانبان على أهمية تعزيز دور القطاع الخاص في دعم حركة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين البلدين.

كما استعرض اللقاء سبل تذليل العقبات أمام حركة التجارة والاستثمارات بين الجانبين، وكذلك تم مناقشة عدد من المسائل العالقة والمطلوب إنجازها لتحقيق انسياب أكثر في حركة التجارة والاستثمار بين البلدين، وخاصة المتعلقة بالتوقيع على اتفاقية منع الازدواج الضريبي على الدخل، واتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار، والتي ستسهم في جذب المزيد من الاستثمارات المشتركة. كما ناقشت الزيارة آفاقا جديدة للتعاون الاقتصادي، وخاصة في مجالات الصناعة وإنتاج الطاقة النظيفة.

وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، إن الإمارات تولى أهمية كبيرة لتعزيز علاقاتها التجارية والاقتصادية مع إثيوبيا، مشيرا إلى أن السوق الإثيوبي يتمتع بموارد طبيعية غنية ويوفر فرصا واعدة للاستثمار في عدد من المجالات والقطاعات مثل البنية التحتية والسياحة والضيافة والصناعات الغذائية، معربا عن تطلعه إلى تحقيق تقدم في عدد من المشاريع الاستثمارية التي تخدم مصلحة البلدين خلال الفترة المقبلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا