• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الأطفال الذين يولدون لأمهات في الأربعينات.. أقل ذكاءً!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 ديسمبر 2015

دينا عيسى

حذرت دراسة حديثة من أن الأطفال الذين يولدون لأمهات في سن الأربعينات معرضون بشكل كبير ليعانوا من زيادة الوزن ويكونون اقل ذكاءً امن اقرانهم، وفقاً لما ذكرته صحيفة «الدايلي ميل» البريطانية.

ونقلت الصحيفة عن الباحثة أليس غويسيس، التي أجرت الدراسة، قولها إن دراستها اعتمدت على تحليل 18 ألف حالة ولادة في بريطانيا، بالإضافة إلى سن الأمهات والأطفال عبر البيانات التي تم جمعها من قبل الهيئات البريطانية التي تتابع حال الأطفال خلال سنوات الطفولة المبكرة حتى مرحلة البلوغ.

وأضافت غويسيس أن متوسط سن الولادة الأولى لدى الأمهات في بريطانيا ارتفع من 24ونصف في عام 1980، إلى 28في عام 2015، وذلك نظراً للتغيرات الاجتماعية والاقتصادية التي طرأت على المجتمع البريطاني.

وتضيف الدراسة أن الأطفال الذين يولدون لأمهات في سن الثلاثينات لديهم فرصة أفضل ليكونوا الأذكى بين أقرانهم، وذلك لأن النساء اللاتي يحظين بمولودهن الأول في ذلك السن في الأغلب يكن أكثر تعليما، ولديهن دخل أعلى ومن المرجح أن يكن في علاقات مستقرة ويتبعن أنماط حياة صحية.

وعلقت غويسيس على ذلك قائلة إن هذه العوامل من شأنها أن تساعد الأطفال على الأداء بشكل أفضل، وذلك لأن النساء في هذه السن يكن قد خططن لحملهن مسبقاً في أغلب الأحيان.

وأضافت أن النساء اللاتي أصبحن أمهات للمرة الأولى في سن الأربعينات وما فوق قد يتمتعن بطاقة أقل من الأمهات الأصغر سناً، وبالتالي يكن أقل ميلاً للانخراط في الأنشطة الترويحية لأطفالهن، وهو ما من شأنه أن يؤثر على وزن أطفالهن وذكائهم على المدى الطويل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا