• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بهدف تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي

انطلاق أسبوع النزيل الخليجي في عجمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 ديسمبر 2015

عجمان (وام)

تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أطلق الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية بعجمان في المركز الثقافي التابع لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في عجمان فعاليات أسبوع النزيل الخليجي الموحد لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والتي تنظمها القيادة العامة لشرطة عجمان وتستمر حتى 26 ديسمبر الجاري.

حضر افتتاح الفعاليات التي تقام تحت شعار «معاً لتحقيق الإصلاح»، اللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي قائد عام شرطة رأس الخيمة، والعميد الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي قائد عام شرطة عجمان، والعميد حمد خميس الظاهري نائب مدير عام المؤسسات العقابية والإصلاحية في وزارة الداخلية، ومدراء المؤسسات العقابية والإصلاحية في الدولة، ومدراء الإدارات في القيادة العامة لشرطة عجمان، ووفود دول مجلس التعاون الخليجي، وممثلو القنصليات والهيئات الدبلوماسية، والسادة الضباط وضباط الصف من وزارة الداخلية وشرطة عجمان، وعدد كبير من أعضاء الهيئات والمؤسسات المدنية والحكومية الداعمة.

وأوضح قائد عام شرطة عجمان أن تنظيم أسبوع النزيل يأتي بهدف تعزيز روح التضامن والتكافل الاجتماعي الذي يحث عليه الدين الإسلامي الحنيف، كما يأتي تأكيداً على المفاهيم الحديثة لدور المؤسسات العقابية والإصلاحية، ونشر ثقافة رعاية واحتواء النزيل في أوساط المجتمع والتأكيد على ضرورة مساهمة المجتمع بكافة مؤسساته في العملية الإصلاحية للنزيل منوها بأهمية إعادة دمج النزيل في المجتمع من خلال الرعاية اللاحقة، وذلك لتغيير نظرة المجتمع تجاهه وتعزيز ثقة المجتمع بالجهود البارزة والمستمرة لتحقيق رسالة المؤسسات العقابية في إصلاح وتأهيل النزلاء.

وأكد أن الاهتمام بنزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية، مهمة يجب أن تتشارك فيها مؤسسات المجتمع، حتى وإن كان هناك دور محوري للمؤسسات العقابية والإصلاحية في التعامل مع النزيل. من جانبه أوضح العميد حمد خميس الظاهري، أن أسبوع النزيل الخليجي الموحد يهدف إلى نشر ثقافة عملية تدريب وتأهيل النزيل لخدمة المجتمع والتأكيد على أهمية دور الشركاء الاستراتيجيين في العملية الإصلاحية والاستفادة من وقت فراغ النزيل في عملية تطوير مهاراته واحتواء المجتمع له عن طريق استقطابه للعمل ليكون فرداً منتجاً وصالحاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض