• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

لتبسيط الإجراءات ورفع نسبة رضا المتعاملين

«محمد بن راشد للإسكان»: صرف مباشر للمستفيدين من الصيانة والإضافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 ديسمبر 2015

دبي (وام) أطلقت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان مبادرة الصرف المباشر للمستفيدين من منحة الصيانة والإضافة، والتي تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الدولة، وتهدف إلى سرعة الإنجاز وتبسيط الإجراءات على المتعاملين من المواطنين إذ سيتم التعامل مع طلبات المواطنين وفق آلية واضحة ومبسطة تم اعتمادها من قبل المؤسسة. وقال سامي عبدالله قرقاش المدير التنفيذي للمؤسسة: إن المبادرة جاءت في إطار توجهات واهتمام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، بأن يكون شعب الإمارات أسعد شعوب العالم، وهذا أمر فرض نفسه على أرض الواقع بعد الجهود التي بذلتها الحكومة الرشيدة في هذا الإطار من خلال المبادرات التي أطلقتها من أجل تحقيق الرفاهية للمواطنين والمقيمين في آن واحد. وأشار إلى أن المؤسسة تبذل قصارى جهدها لتوفير خدمات إسكانية تتوافق مع متطلبات المواطني، لافتا إلى أن المؤسسة ستمضي قدما نحو تحقيق مبادرات إسكانية رائدة تسهم في إسعاد المواطنين وتسهل عليهم إنجاز معاملاتهم من خلال عدد من الحلول والاستراتيجيات التي تلبي طموحات المواطنين، وتوفر لهم الحياة الكريمة. وقال المهندس محمد أحمد بورحيمة مساعد المدير التنفيذي للقطاع الهندسي: إن المؤسسة قامت بإطلاق الصرف المباشر للمستفيدين من خدمة الصيانة والإضافة لتبسيط وتسريع الإجراءات ورفع نسبة رضا المتعاملين خاصة مع الزيادة الملحوظة في عدد معاملات الصيانة والإضافة والإحلال وأصبحت الأعداد المتوقعة لمشاريع المساكن الفردية في تزايد مستمر، وسيبلغ عدد المشاريع في مرحلة التنفيذ خلال العام القادم 155 مشروعا من دون احتساب الموافقات الجديدة التي ستقوم المؤسسة بإصدارها خلال هذا العام والعام القادم. ونوه بأن الإجراء الحالي للمؤسسة كان يمر بعدة خطوات وتستغرق أحيانا مدة طويلة نسبيا خاصة في مرحلة التعاقد مع المقاولين وفي حال كان أداء المقاول غير جيد نحتاج إلى وقت من الزمن لتغيير المقاول بناء على الإجراءات الحالية التي تتطلب سحب الأعمال من المقاول القديم وتصفية الحساب معه وطرح الأعمال في مناقصة جديدة للحصول على مقاول جديد مما يتسبب في استياء المتعاملين بسبب تأخر إنجاز العمل خاصة وأن الأسرة تكون مقيمة في نفس المسكن الذي تتم فيه أعمال الصيانة، وبالتالي طرحت المؤسسة فكرة الصرف المباشر للمستفيد وبالتالي يملك المستفيد زمام الأمور في اختيار مقاول الصيانة المناسب له وفي حال رغبته بتغيير المقاول لن يستغرق ذلك وقتاً بالمقارنة مع الاجراءات المطلوبة لدينا حسب قانون العقود في الدوائر الحكومية لسحب الأعمال وتعيين مقاول جديد. وأضاف بورحيمة أن المؤسسة ستقوم خلال المرحلة المقبلة بالتركيز على صيانة المجمعات الإسكانية حسب الأقدمية وحالتها الإنشائية بحيث يتم خلال الأعوام القادمة الانتهاء من صيانة جميع المجمعات الإسكانية التي بحاجة إلى إعادة تأهيل للوصول إلى أكبر شريحة من المستفيدين. وذكر المهندس فيصل البلوكي مدير إدارة الإشراف الهندسي بالمؤسسة أن إجراءات التقديم على الصرف المباشر لخدمة الصيانة والإضافات بسيطة، حيث يتقدم المستفيد حسب الإجراءات الحالية بطلب منحة الصيانة والإضافة وبعد دراسة الطلب والتأكد من استيفاء المستفيد لجميع الشروط التي تنطبق على طالب الخدمة سيتم اصدار الموافقة، وإرسالها إلى الإدارة الهندسية التي ستقوم بدورها بزيارة المسكن من خلال المهندسين لرفع تقرير تفصيلي عن جميع أعمال الصيانة المطلوبة للمسكن وأماكن بناء الإضافة في حال وجود موافقة لعمل إضافة للمسكن وبعد تجهيز التقرير التفصيلي سيتم إرساله إلى قسم العقود لتقدير تكلفة الأعمال وسيتم تحديد التكلفة النهائية من خلال فريق مختص تم تشكيله في المؤسسة الذي سيقوم بدوره بإصدار شهادة بقيمة المنحة يتم تسليمه للمستفيد للمباشرة بأعمال الصيانة والإضافات، وسيتم صرف المنحة للمستفيد على دفعات حسب نسبة الإنجاز في الموقع. ولفت إلى أن خدمة الصرف المباشر ستكون أسرع بكثير من الاجراءات السابقة في إصدار موافقات منحة الصيانة والإضافات، وسيكون للمستفيد كامل الحرية في اختيار مقاول الصيانة المناسب له حيث كثير من مقاولي الصيانة والإضافات لا يرغبون بالتسجيل في الدوائر الحكومية بسبب الاشتراطات المطلوبة لتأهيل وتسجيل المقاولين وبالتالي سيكون أمام المستفيد شريحة أكبر من المقاولين الجيدين للتعاقد معهم مباشرة دون تدخل طرف ثالث وسيملك المستفيد حرية أكبر في الاتفاق مع المقاول على أوقات العمل المناسبة لبدء العمل في المسكن والجدول الزمني المناسب للأسرة ويملك المستفيد حرية أكبر في استبدال المقاول في حال تأخره في الإنجاز أو سوء أدائه. ومن جانب آخر، سيتم الإبقاء على إشراف المؤسسة الكامل على صيانة المساكن الآيلة للسقوط لضمان صيانة الأسقف بطريقة صحيحة وكذلك سيستمر إشرافنا على المساكن الخاصة بذوي الإعاقة في حال رغبتهم بذلك لصعوبة إشرافهم على الأعمال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض