• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أهدى «العميد» اللقب الثاني

يوفانوفيتش.. صائد البطولات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 فبراير 2015

دبي (الاتحاد)

«انتقلت الآن إلى بيئة مختلفة، ودوري مختلف، وهذا يضعني أمام تحدٍ جديد ويحفزني في مشواري مع الفريق، وكل أمل أن تنعكس دوافعي الجديدة على اللاعبين، وأن تحثهم على قيادة النصر إلى العديد من النجاحات خلال المواسم المقبلة»، بهذه الكلمات، استهل الصربي ايفان يوفانوفيتش أولى عباراته حينما قدم لتدريب النصر في يونيو من عام 2013، خلفاً للإيطالي والتر زنجا الذي استغنى النادي عن خدماته بعد تراجع نتائج الفريق واحتلاله المركز السادس في ترتيب الدوري، علاوة على خروجه من الدور الأول من دوري أبطال آسيا برصيد نقطة واحدة، بجانب الوداع المبكر لمسابقتي كأس صاحب السمو رئيس الدولة واتصالات. وبعد نحو موسمين على تولي المهمة، بدأ المدرب الصربي صاحب الـ 52 عاماً في الطريق الصحيح مع العميد، بعد أن نجح الموسم الماضي في إعادته إلى خريطة الألقاب بالتتويج بكأس الأندية الخليجية، علاوة على الوصول إلى المربع الذهبي في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، قبل أن يضيف إلى سجل إنجازاته لقباً جديداً بالتتويج بكأس الخليج العربي في الموسم الحالي.

ولا يبدو حصد الإنجازات وتحقيق النجاح بالأمر المستغرب على لاعب خط الوسط السابق، بعد أن سخر خبرته التدريبية والتي اكتسبها في ملاعب أوروبا لمصلحة العميد على الوجه المطلوب، واكتسب يوفانوفيتش شهرته من خلال قيادته لنادي ابويل القبرصي مرتين (2003 -2005) و(2008 - 2013)، حيث أهله إلى دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا عام 2010 وإلى ربع النهائي عام 2012 قبل أن يخرج أمام ريال مدريد الإسباني (صفر-3 و2-5).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا