• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

رأي فني

عيد باروت: حتا المستفيد الأول من «الثانية».. وعجمان استعاد توازنه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 ديسمبر 2015

سامي عبدالعظيم (دبي)

أكد عيد باروت المدرب الوطني أن حتا هو المستفيد الأول من الجولة الثانية في الدوري بعد فوزه العريض على اتحاد كلباء برباعية نظيفة ويأتي خلفه عجمان العائد إلى طريق الانتصارات واستعادة توازنه على حساب دبا الحصن بعد تعادله الافتتاحي مع الذيد، ولاحظنا ارتفاع مستوى الأهداف بالجولة الثانية من الدوري بسبب الرغبة القوية في حصد النقاط وتحقيق النتائج القوية التي تدعم حظوظ الأندية في المنافسة على الصدارة، مشيراً إلى أن المدرب وليد عبيد نجح للمرة الثانية في اختبار الدوري أمام فريق صعب وقاد فريقه إلى الطريق الصحيح في مواجهة الرغبة القوية من لاعبي كلباء لانتزع الفوز وتعويض التعادل الأول. وأضاف أن حتا استفاد من هجومه القوي في مباراتي الخليج وكلباء ونجح في تسجيل 7 أهداف منها 5 للاعب الهداف تاسيو والفريق أمام اختبار جديد بالجولة المقبلة للدوري أمام رأس الخيمة الساعي لتعويض نتائجه غير الجيدة في الدوري رغم الأداء القوي في المواجهة الأولى أمام دبا الحصن والذي لم يشفع له الحصول على النتيجة المطلوبة.

وقال: «كلباء خسر 5 نقاط في الجولتين الأولى والثانية بالتعادل أمام العروبة 1 /‏ 1 ثم الخسارة أمام حتا برباعية نظيفة، كما أن دبي خسر 3 نقاط مهمة على ملعبه وأمام جماهيره في مواجهة الخليج وهو الخاسر الأكبر بالجولة الثانية، ولاحظنا في عجمان وجود مشكلة بالتهديف على عكس المردود الجيد للمهاجمين في بطولة كأس الاتحاد، وهذا التراجع الهجومي كان واضحاً بالتعادل أمام الذيد والفوز بفارق هدف نظيف على حساب الحصن، وبدا من الجولتين الأولى والثانية أن الخليج من الفرق القوية التي يتوقع أن تقدم المستوى الإيجابي في النسخة الحالية من الدوري إلى جانب دبا الحصن، الذي يقدم المستوى الفني المطلوب في المسابقة».

وأوضح عيد باروت أن الدور الأول من دوري الدرجة الأولى يمكن أن يكشف عن ملامح الصدارة، خصوصاً في حال مضى حتا بهذه النتائج القوية في المرحلة القادمة، كما أن لدى الفريق فرصة أكبر من فريقي عجمان وكلباء لعدم خوضه مرحلة دور الـ 16 من بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة ووضعه الحالي يؤكد بأنه يمضي في مشوار المنافسة بالطريقة الإيجابية، والمطلوب في هذه المرحلة حصد النقاط فقط في حال غاب المستوى الفني لكن ملامح البطل يمكن أن تكون واضحة في نهاية الدور الأول من الدوري خصوصاً في حال حصل أي فريق على 15 نقطة على أقل تقدير ولا ننسى أن كل فريق لديه 16 مباراة في النسخة الحالية من البطولة.

وحول تراجع نتائج رأس الخيمة في الدوري بخسارتيه أمام دبا الحصن والعروبة قال: «هناك صعوبات يواجهها هذا الفريق في الدوري لكن المؤكد أن أكثر ما يحسب للنادي قراره بالمشاركة في الدوري رغم الظروف التي يعاني منها وبالموسم الماضي قدم هذا الخيماوي المستوى الفني المطلوب أمام أقوى الفرق وعودته القوية للمنافسة تؤدي إلى تحقيق الإثارة المطلوبة ، وحتى الخسارة التي تعرض لها دبا الحصن من عجمان لا تقلل من حظوظه في المنافسة بسبب خوضه مباراة صعبة أمام عجمان بطل كأس الاتحاد والمطلوب عودته القوية في المباريات القادمة حتى لا يفقد الفريق بريقه في الدوري».

وأشار عيد باروت أن اللاعب تاسيو مهاجم حتا هو نجم الجولة الثانية دون منازع بسبب دوره المؤثر في قيادة فريقه للفوز على كلباء، وقبل ذلك نجاحه في تسجيل هدفين لفريقه أمام الخليج في الجولة الأولى من الدوري، إلى جانب التألق الممتاز للمدرب وليد عبيد وتفوقه على المدربين الكبار في الدوري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا