• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

العين يواصل الانتصارات على ملعبه

«الزعيم» يعزز صدارته بثنائية أمام «الذئاب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 ديسمبر 2015

سيد عثمان (الفجيرة) عزز العين صدارته دوري الخليج العربي بالفوز على ذئاب الفجيرة 2-1 في المباراة التي أقيمت أمس في استاد هزاع بن زايد ضمن منافسات الجولة ال 12 لدوري الخليج العربي. ورفع «الزعيم» مع فوزه العاشر رصيده إلى 31 نقطة يعزف بها منفرداً على قمة المسابقة، في حين يمتلك ذئاب الفجيرة 15 نقطة. سجل إبراهيما دياكيه للعين في الدقيقة 22 والكوري لي ميونج في الدقيقة 86، وسجل كريستوف منداني في الدقيقة 71 للفجيرة. رفع الفريقان شعار الفوز منذ البداية، وكان فريق العين هو الأفضل والأخطر في الشوط الأول، فيما حاول ذئاب الفجيرة التماسك دفاعياً مع شن الغارات الهجومية السريعة، ولكنه فشل في تهديد شباك الزعيم، وتقاسم الفريقان الشوط الثاني الذي كان أكثر إثارة وسخونة بعدما تحرر ذئاب الفجيرة من الأسلوب الدفاعي وشنوا غارات فاعلة على العين الذي بادل الهجمة بهجمة. وفي الدقيقة 22 من هجمة منظمة وصلت الكرة العرضية إلى إبراهيما دياكيه، الذي انقض عليها ولدغها بقدمه بالشباك محرزاً الهدف الأول للزعيم. حاول الفجيرة إدراك التعادل قبل أن ينتهي الشوط الأول، ولكن دفاع العين كان يقظاً، بعدما سعى بقوة لقطع الماء والهواء عن اللبناني معتوق وباتريك إيزي ومنداني، لينتهي الشوط الأول بتقدم الزعيم بهدف. وفي الدقيقة 71 نجح كريستوف منداني بتسديدة قوية إثر تمريرة رأسية من باتريك إيزي في إحراز هدف التعادل للفجيرة لترتفع حرارة المباراة مع حرص كل فريق على ترجيح كفته. ورفض الزعيم التنازل عن النقاط الثلاث ووسط الزحمة سدد لي ميونج قذيفة أحرز منها الهدف الثاني للزعيم في الدقيقة 86، ورغم احتساب 4 دقائق وقتاً ضائعاً، كان العين على موعد مع فوز غالٍ بعدما انطلقت صفارة النهاية ومعها بطاقة حمراء لمدافع الفجيرة الجزائري مجيد بوقرة. النقاط ذهبت لمن يستحقها تنويع طرق اللعب حسم اللقاء لمصلحة «المتصدر» استحق العين حصد نقاط المباراة الثلاث، كونه الأفضل على مدار الدقائق التسعين ، وجاءت أفضلية «الزعيم» على الفجيرة بسبب امتلاكه مجموعة من اللاعبين المتميزين القادرين على تنويع اللعب، فجاء الهجوم من العمق بشكل مكثف في الحصة الأولى عن طريق عمر عبدالرحمن ودياكيه وباستوس، كما كان للطرفين دور مهم أيضاً في استحواذ صاحب الأرض على اللقاء، سواء من محمد فوزي في الجهة اليمنى الذي قام بدوره الدفاعي والهجومي بشكل رائع، وكذلك محمد فايز في الجهة اليسرى، حيث شكلت غزواته خطورة كبيرة على دفاعات الفجيرة. وترجم العين استحواذه بهدف نتج عن تفاهم كبير بين مهاجمي الفريق، باستثناء إيمانويل إيمنيكي الذي ظل خارج السرب طوال اللقاء. ويؤخذ على الفجيرة أنه دافع بطريقة أتاحت الفرصة للاعبي العين للتقدم كثيراً، فلم يوجد الضغط الكافي من لاعبي الفجيرة على حامل الكرة في العين خصوصا ثلاثي المقدمة عموري ودياكيه وباستوس. في الشوط الثاني ساهم هدوء العين في إتاحة الفرصة أمام مهاجمي الفجيرة للتواجد في مناطق الخطر العيناوية، فقلت سرعة الأداء من جانب لاعبي الوسط في صفوف الزعيم، وأتاح ذلك الفرصة للبناني حسن معتوق للتوغل وتشكيل خطورة على مرمى الزعيم. ورغم السيطرة الميدانية للاعبي البنفسج على مجريات الأمور، إلا أنها لم تكن بفاعلية الشوط الأول، ونجح الفجيرة في تسجيل هدف التعادل بسبب التراجع الملحوظ في أداء الزعيم في الوسط والهجوم. بعد الهدف استشعر العين الخطورة، وعاد للأداء المتميز والمتنوع من العمق والطرفين، وشاهدنا تقدم محمد فوزي مجدداً وكذلك محمد فايز، وساند الكوري يونج الوسط الهجومي لفريقه، وهو ما شكل عبئاً زائداً على دفاع الفجيرة، واكتفى الأخير بالتراجع للدفاع فقط أمام طوفان الزعيم الهجومي، الشيء الذي شكل عبئاً كبيراً على الخط الخلفي وسهل من مهمة العيناوية في تسجيل الهدف الثاني. الخلاصة أن العين تحكم في اللقاء من البداية للنهاية وحتى وقت هبوط الأداء كان بسبب هبوط أداء لاعبي الزعيم وليس لأفضلية الفجيرة. بوقرة يستحق «الحمراء» فريد علي: ركلتا جزاء لم تحتسبا للعين والفجيرة سامي عبدالعظيم (دبي) أكد فريد علي المحلل التحكيمي أن حكم مباراة العين والفجيرة تغاضى عن احتساب ركلتي جزاء لمصلحة الفريقين خلال المباراة التي أقيمت أمس على ستاد هزاع بن زايد، إذ تغاضى عن احتساب مخالفة صريحة داخل منطقة الجزاء بعد العرقلة التي تعرض لها أحد مدافعي العين من المدافع مجيد بوقرة في الدقيقة 20 والمخالفة كانت تستدعي التدخل لاحتساب الخطأ على مدافع الفجيرة، مشيراً إلى أن الحكم تغاضى مجدداً عن ركلة جزاء أخرى لمصلحة الفجيرة بعد أن لمس المدافع العيناوي مهند العنزي الكرة بيده داخل المنطقة في الدقيقة 33 وكانت ترقى لمخالفة صريحة واحتساب المخالفة داخل منطقة الجزاء للفجيرة. وأشار فريد علي إلى أن حكم المباراة أشهر البطاقة الحمراء لمجيد بوقرة بعد صافرة النهاية إثر حديث دار بينهما وردة الفعل التي حدثت من الحكم برفع البطاقة الحمراء مباشرة في وجه اللاعب تؤكد وجود ألفاظ بذيئة استدعت القرار الحاسم من حكم الساحة واللاعب بوقرة يستحق العقوبة مشيراً إلى أن قرارات الحكم لم تؤثر في نتيجة المباراة. هاشيك يؤكد أن فريقه كان يستحق نقطة زلاتكو: العين فرض شخصيته العين (الاتحاد) وصف الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين في حديثه في المؤتمر الصحفي مباراة فريقه أمام الفجيرة بالصعبة، مؤكداً أن لاعبيه فرضوا سيطرتهم على مجرياتها وتحكموا في أحداثها وقدموا أداءً متوازناً بين الدفاع والهجوم ما مكنهم من تسجيل هدف السبق، وقال إنهم حصلوا على جملة من الفرص إلا أنهم لم يتمكنوا من استثمارها بالشكل المطلوب على الرغم من أن المواجهة كانت مفتوحة. وأضاف: «بدأت مشاكلنا بعد خروج محمد فايز عقب تعرضه للإصابة، خاصة أن بديله سعيد مصبح لم يحصل على الفترة الكافية من الإحماء قبل دخوله أرضية الملعب ما أثر على أدائه، خاصة أنه ما زال في حاجة لمزيد من الخبرة، وكنا ندرك خطورة الفجيرة في الهجمات المرتدة التي سجل منها معظم أهدافه في الدوري، ولكن يبقى الجانب الإيجابي في المباراة أن العين فرض شخصيته بعد أن سجل الفجيرة هدف التعادل واستطاع أن يهاجم بضراوة حتى نال هدف الفوز». وأضاف: «في الحقيقة لست راضياً عن استقبال شباكنا ثلاثة أهداف في مباراتينا أمام الشعب والفجيرة رغم أن الفريق حافظ على نظافة شباكه أمام فرق في قامة الأهلي والنصر والجزيرة». ومن جانبه قال إيفان هاشيك مدرب الفجيرة: «قدمنا أداء فنياً جيداً أمام متصدر بطولة الدوري رغم أن بدايتنا لم تكن بالشكل المتوقع ولكن تغير الأداء، وأدركنا هدف التعادل. لا ألوم اللاعبين لأنهم قدموا مستوى طيباً كانوا يستحقون عليه التعادل على أسوأ تقدير، لقد حاولنا الخروج بنتيجة إيجابية إلا أننا واجهنا فريقاً صلداً وقوياً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا