• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

التحقيق مع ركاب طائرة فرنسية بعد العثور على قنبلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 ديسمبر 2015

رويترز

 أعلنت وزارة الداخلية الكينية أن الشرطة تستجوب بعض ركاب طائرة آير فرانس التي اضطرت لتحويل وجهتها والهبوط في كينيا بعد العثور على جسم مشتبه به على متنها.

وقال وزير الداخلية جوزيف نكايسيري للصحفيين خلال مؤتمر في مطار مومباسا الذي هبطت فيه الطائرة إن اثنين من الركاب مشتبه بأنهما حملا عبوة مشتبه بها إلى مرحاض الطائرة.

وأفادت تقارير بأن السلطات أبدت اهتماما بأربعة ركاب . ولم يتضح ما إذا كان قد تم احتجازهم.

وقال قائد الشرطة في كينيا وشركة إير فرانس، اليوم، إن إحدى طائرات الشركة حولت مسارها أثناء رحلتها من موريشيوس وهبطت اضطراريا بسلام في مدينة مومباسا الكينية بعد أن نبه طاقم الطائرة الطيار إلى وجود عبوة مريبة في إحدى دورات المياه.

وأضاف مفتش الشرطة جوزيف بوانيت عبر حسابه على موقع تويتر إن الطائرة وهي من طراز بوينج 777 كانت في طريقها إلى باريس وعلى متنها 459 راكبا وطاقم من 14 فردا وإن عملية إخلاء الطائرة تمت بسلام بعد هبوطها في مطار موا الدولي الساعة 12.37 بعد منتصف الليل بالتوقيت المحلي اليوم الأحد.

وأضاف "أخذ خبراء مفرقعات من البحرية وإدارة التحقيقات الجنائية العبوة ليحددوا ما إذا كانت مكوناتها تحتوي على متفجرات".

وقالت إير فرانس في بيان إنه كإجراء وقائي جرى إنزال كل الركاب من الطائرة بواسطة زلاقات الطوارئ.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا